المشرف التربوي والكفايات اللازمة

المشرف التربوي والكفايات اللازمة
سعد حسين

سعد حسين المشيليح

المشرف التربوي أحد القيادات التربوية التي تتولى مهام ومسؤوليات كبيرة في مجال التربية والتعليم، لذلك فمن الضرورة بمكان أن يتوافر فيه عدد من الكفايات التي يمكن اكتسابها بطرق مختلفة أبرزها الدراسة العلمية، والتنمية الذاتية، كما يمكن اكتسابها بالتدريب المستمر، وبالخبرة المتنامية في العمل التربوي حتى يستطيع القيام بأدواره المختلفة بفاعلية وكفاءة، وحرفية عالية.

والحقيقة أنه يصعب في هذا المقام ذكر جميع الكفايات اللازمة للعمل الإشرافي التي يتوجب على المشرف التربوي امتلاك الحد الأدنى منها على أقل تقدير، ولكننا نسلط الضوء في هذه الأسطر على كفايات التخطيط التي هي من أولويات أي عمل، لا سيما العمل الإشرافي.لذلك فالتخطيط ليس عملا سهلا وإنما يحتاج المشرف التربوي إلى التدريب المستمر والممارسة العملية والخبرة الكافية للتخطيط للموقف التعليمي بجميع عناصره وفق خطوات علمية لضمان استمرار عمله الإشرافي في مساره الصحيح، وتحديد ما يريد القيام به وفق أهداف يسعى إلى تحقيقها، حتى لا يبقى عمله مرهونا للتقديرات العشوائية غير الهادفة.

وكلما اشتملت خطة المشرف التربوي على أكبر قدر ممكن من المجالات التي يسعى إلى الرقي بها كان قادرا على تحقيق أكبر قدر من الأهداف التي يصبو إليها الإشراف التربوي.وبذلك يمكن القول إن كفايات التخطيط من ألزم الأمور التي لا ينبغي إغفالها في المشرف التربوي، حيث تعد من أولويات العمل الإشرافي ومن المقومات الرئيسية لنجاح المشرف التربوي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)