المعلمون والمعلمات: فشل برنامج «فارس»

المعلمون والمعلمات: فشل برنامج «فارس»

التعليم السعودي : أبدى عدد من المعلمين والمعلمات وأولياء الأمور تذمرهم من فشل البرنامج الإلكتروني “فارس” الذي اعتمدته وزارة التعليم هذا العام كبرنامج لرفع الإجازات والتقاعد والتكليفات المالية إلكترونيا.

وأوضح عدد من أولياء أمور المعلمات وعدد من المعلمين أنهم اضطروا إلى مراجعة إدارات التعليم عشرات المرات من أجل إنهاء طلب إجازة أمومة أو رعاية مولود أو الاستثنائية لأنها رفعت إلكترونيا من حساب المعلمة إلى حساب مديرة المدرسة ومديرة المدرسة ترفعها آليا إلى إدارة شؤون المعلمين، ثم تحيلها إدارة شؤون المعلمين إلى مديرة مكتب التعليم الذي تتبع له المدرسة من أجل الموافقة أو الرفض للطلب، ولكن المشكلة أن إرسال الطلب إلكترونيا لا يذهب إلى الشخص المعني ولكن يضيع إلى إدارة أخرى أو يظل في البرنامج ويرجع بعد ذلك إلى المرسل مدير شؤون المعلمين.

وأضافوا: لقد طبقت الوزارة العام الماضي برنامج “عين” المتميز والمربوط ببرنامج “نور” وكان برنامجا رائعا ومتميزا، ولكن مع بداية العام تم التحول إلى برنامج “فارس” الذي علق المعاملات والإجازات والتقاعد بسبب سوء البرنامج.

وأشار أحد مسؤولي التعليم أن البرنامج به العديد من المشاكل من أهمها أنه يحفظ الطلب حتى لو كان خطأ أو غير صحيح، كما لا يسمح بتعديل البيانات الشخصية لصاحب الطلب إذا كانت غير صحيحة، وعدم القدرة على التسجيل بسبب عدم مطابقة الآيبان. وتستغرق عملية تجميع البيانات في البرنامج وقت طويل ولا يتم بشكل فوري. كما أن الإجازة لا تصدر مباشرة بعد اعتمادها من صاحب الصلاحية ولكن يتم الانتظار لكل من صاحب الصلاحية فترة غير معروفة للموافقة على الطلب، إلى جانب وجود بعض الخانات لا يعرف المستفيد ما يفعل فيها وتسبب له بمشكلة وإرباك، ويمنع البرنامج تعديل الاجازات قبل صدورها. بالاضافة الى ان البرنامج مركزي ويقيد منح أي صلاحية لقادة مدارس البنين والبنات.

وأكد أحد مسؤولي التعليم في إحدى إدارات التعليم بالمملكة أن البرنامج أحرجنا بشكل كبير مع الزملاء والزميلات في الميدان وأولياء امورهن سواء أزواج أو آباء أو إخوة حيث نجد الشخص يقف يوميا أمامنا لعدة أيام ويترك عمله ومصالحه بسبب أن الإجازة حتى الان لم تصدر. أوقبول التقدم الى التقاعد لم يتحقق. فيأتي من أطراف مكة أو من جدة من أجل إنهاء المعاملة المعلقة. بل إن البعض أخذ إجازة من عمله من اجل انهاء معاملة قريبته. ومن معاناتنا نحن في الادارة ان عدم ربط بيانات المعلمين والمعلمات والاداريين والاداريات بقائدي المدارس وقد نتج عن ذلك ارتباك وتأخر في حصول الموظف على الاجازة في الوقت الذي طلبها فيه.

الى جانب عدم القدرة على تغيير تاريخ بدء الاجازة فالكثير من المعلمات تقدمن باجازات امومة او رعاية مولود او استثنائية، مما ادى الى تذمر شاغلي الوظائف التعليمية، ويضاف الى ذلك عدم فتح ايقونة التقاعد لتقديم الطلبات من خلالها. مما أدى الى مراجعات متكررة من المعلمين والمعلمات او ذويهن ممن يرغبون في التقاعد مما اضطر بعض ادارات التعليم الى العودة الى الطلبات الورقية تقديرا من مسؤولي الادارة للمعلمين والمعلمات و ذويهن، والسبب في ذلك عدم تفاعل الدعم الفني المسؤول عن برنامج فارس في الوزارة؛ مع ان المسؤولين في الوزارة وعدونا بأن تكون الخانة المخصصة للتقديم على التقاعد موجودة بعد اسبوع و نحن وعدنا المعلمين والمعلمات واولياء امورهن بأنها جاهزة بعد أسبوع ولم تجهز حتى الان مع انه مضى على اكتشاف الامر واشعار الوزارة ثلاثة اسابيع وفقا ًلصحيفة الرياض.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

    برنامج عين المعلم متميز ورائع وسهل الاستخدام لماذا تم تغيير البرنامج الي برنامج فارس فاشل وغير فعال
    حتي الاسم برنامح فارس لا دخل له بالتعليم

  2. ١
    زائر

    والله ماعندهم سالفة

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)