المملكة تحصل على الميدالية الذهبية الدولية في المعرض الكوري الدولي الخامس للنساء المخترعات لعام

المملكة تحصل على الميدالية الذهبية الدولية في المعرض الكوري الدولي الخامس للنساء المخترعات لعام

التعليم السعودي – متابعات – : حصلت المملكة على الميدالية الذهبية الدولية في المعرض الكوري الدولي الخامس للنساء المخترعات لعام 2012، والذي نظمته المؤسسة الكورية للنساء المخترعات بالتعاون مع المكتب الكوري للملكية الفكرية والمنظمة العالمية للملكية الفكرية خلال الفترة من 3-6 مايو بالعاصمة سول بكوريا الجنوبية.
ومنحت لجنة التحكيم الدولية الميدالية الذهبية الكورية للمحاضرة السعودية نادية عبدالغفور الانديجاني، المحاضرة المنتدبة لجامعة أم القرى ـ كلية الفنون والتصميم الداخلي قسم تصميم أزياء عن ابتكارها جهاز قياس معامل الانسدال للأقمشة والذي يعد من أهم الخواص التي يجب توافرها في الأقمشة المختبرة. وكانت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية (برنامج بادر لحاضنات التقنية) قد رشحت المخترعة نادية الانديجاني لتمثيل المملكة في المعرض بجانب المخترعتين أمل الدوسري وأمل الشهري.
وقالت نادية انديجاني إن المشاركات السعوديات استطعن تسليط الضوء على قوة المرأة السعودية كمخترعة، وبينت أن هذا الحدث العالمي يحفز المرأة لتسويق مخترعاتها. وأشارت إلى أن الملتقى شهد تنافس 270 مشاركة، من 23 دولة مختلفة في المعرض، موجهة رسالة لكل فتاة سعودية بأن تكرس علمها ومجهودها العلمي لخدمة وطننا الغالي ليرتقي دائما، خاصة أننا نعيش في عهد خادم الحرمين الشريفين راعي الموهبة والإبداع.
ونالت المشاركات السعوديات الثلاث ميداليات وجوائز مختلفة لاختراعاتهن، ونالت هي جائزة الفئة الذهبية لجهازها لقياس معامل انسدال الأقمشة، وذلك بالإضافة على جائزة خاصة من وكالة كوريا لتعزيز التجارة والاستثمار (KOTRA) ، قدمتها لها رئيسة الجمعية العالمية للمخترعات وسيدات الأعمال السيدة هان. وفازت المخترعة أماني الشهري خريجة كلية الرياض للطب باختراعها لأقراص مهبلية لاصقة للولادة السهلة والآمنة، بجائزة من جوائز الفئة الفضية، كما حصلت على دبلوم من جمعية “اتحاد المخترعين الروسي للتعاون العلمي والتقني العالمي” ARHIST.
ونالت أمل العجالين، التي اخترعت خزانة مبتكرة ومتطورة لكي الملابس، دبلوما ووساما من اتحاد “ARHIST “. ونوهت المخترعات السعوديات بدور مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وبرنامج “بادر” لحاضنات التقنية في تسهيل سفرهن ومشاركتهن في المعرض، متطلعات لأن تكون هذه المشاركة داعماً قويا لهن في نجاحات أخرى وتفعيل ابتكاراتهن للمساهمة في بناء اقتصاد معرفي مستدام في
المملكة والمشاركة أسوة بإخوانهن الرجال في هذه المهمة الوطنية. والسفير السعودي بسول أحمد بن يونس البراك وعدد من مسؤولي السفارة أن هذه الاستضافة تعد جزءًا لا يتجزأ من توجيهات حكومة المملكة، مثمناً الدور القيادي لخادم الحرميين الشريفين في دعم النساء السعوديات لتحقيق السبق في مجالات التقنية والإبداع المختلفة بما فيها براءات الاختراع.
ومن جانبه أوضح المدير التنفيذي لبرنامج “بادر” بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية الدكتور
عبد العزيز بن إبراهيم الحرقان دور البرنامج في تطوير العمل المؤسسي للاختراع، بالإضافة إلى توفير أفضل الفرص لمساعدة المخترعين والمبتكرين في تطوير اختراعاتهم، موضحاً أن برنامج “بادر” طور مجموعة من آليات ووسائل دعم الابتكار.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)