المملكة تنجز خطة الجامعة العربية لـ «التربية على حقوق الإنسان»

المملكة تنجز خطة الجامعة العربية لـ «التربية على حقوق الإنسان»

التعليم السعودي :أكدت المملكة نجاحها في تنفيذ الخطة العربية للتربية على حقوق الإنسان، التي أقرها مجلس الجامعة على مستوى القمة بدمشق عام 1429هـ، لنشر ثقافة حقوق الإنسان في المجتمعات العربية ودعمها وتعزيزها، سواء على مستوى المنظومات التربوية والتعليمية، أو على مستوى باقي مؤسسات التنشئة الاجتماعية و القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية ومنظمات المجتمع المدني.وقال مدير عام التخطيط والسياسات بوزارة التربية والتعليم الأمين العام للجنة الوطنية للتربية على حقوق الإنسان بالمملكة الدكتور علي الألمعي، خلال الاجتماع الثامن لفريق الخبراء الحكوميين العرب المعنيين بمتابعة تنفيذ الخطة أمس الأول بالقاهرة، أن المملكة كانت في طليعة الدول التي شاركت ضمن فريق الخبراء العرب لإعداد الخطة ودعم تنفيذها، كما بادرت إلى تشكيل اللجنة الوطنية لمتابعة تنفيذها الخطة التي تضم في عضويتها عشر جهات حكومية وهي وزارات الداخلية، الخارجية، التعليم العالي، العدل، الثقافة والإعلام، الشؤون الاجتماعية، العمل، الشؤون الإسلامية والتربية والتعليم، بالإضافة إلى هيئة حقوق الإنسان.وأورد الألمعي أبرز الإنجازات التي حققتها المملكة للتربية على حقوق الإنسان، منها إدماج حقوق الإنسان في المنظومة التربوية في مختلف المراحل التعليمية من خلال بناء مصفوفة لمفاهيم حقوق الإنسان في المناهج وتطبيق مشروع قواعد تنظيم السلوك والمواظبة في التعليم العام، مع الاهتمام بتأهيل الكوادر البشرية وتدريبها والتعريف بالمواثيق والمعاهدات والاتفاقيات الدولية في مجال حقوق الإنسان. ومن الإنجازات كذلك تعزيز التواصل والتكامل بين الجهات الحكومية لنشر ثقافة حقوق الإنسان، ودعم النشاطات الصفية وغير الصفية التي تعزز دعم التربية على حقوق الإنسان مع التركيز على حقوق ذوي الإعاقة.كذلك رصد التقرير إنجازات هيئة حقوق الإنسان في مجال نشر ثقافة حقوق الإنسان وتنمية الوعي بحقوقه، التي كفلها الإسلام بين أفراد المجتمع وتعزيزه، والسعي إلى تمكينهم منها من خلال التعريف بالأنظمة والإجراءات التي تحميها، وتفعيلها من خلال تهيئة بيئة العمل في جميع المجالات المحققة لذلك، والتنبيه إلى خطورة انتهاكاتها والتحذير منها، وتفعيل ما تضمنه النظام الأساسي للحكم والأنظمة المنبثقة منه.ولفت التقرير إلى أن مجموع ما تم تنفيذه من البرامج في كل هدف من الأهداف الثلاثة الأولى للخطة في المملكة تراوح بين 20 و 23 برنامجاً مما يعكس حرص اللجنة الوطنية لمتابعة الخطة أن تتكامل برامجها مع ملاحظة الاهتمام بتأهيل الكوادر البشرية وتدريبها في مجال التربية على حقوق الإنسان، وهو ما يتناسب مع طبيعة هذه البرامج التي تحتاج لمدة طويلة في الإعداد و التجهيز.يذكر أن تنفيذ الخطة العربية بدأ من عام 2009م وحتى عام 2014م، عبر ثلاث مراحل المرحلة التمهيدية، وفيها تم التحضير والتخطيط الوطني القطاعي والمؤسساتي إعداد الترتيبات الإدارية اللازمة، ومرحلة التجريب والتعميم من خلال تجريب الوسائل والأدوات التربوية وغيرها، ومرحلة المتابعة والتقييم وهي عملية مستمرة تساير المرحلتين السابقتين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)