اليابان تعيد تشغيل مفاعلين للمرة الأولى منذ الكارثة النووية

اليابان تعيد تشغيل مفاعلين للمرة الأولى منذ الكارثة النووية

التعليم السعودي – متابعات – : وافق رئيس الوزراء الياباني يوشيكو نودا اليوم على إعادة تشغيل مفاعلين نوويين في غرب اليابان وذلك للمرة الأولى منذ الكارثة النووية التي وقعت في العام الماضي.
وطلبت الحكومة اليابانية من شركة كانساي للطاقة الكهربائية استئناف العمليات في الوحدتين المتوقفتين 3 و 4 بمحطة “أوي” النووية في مقاطعة فوكوي وسط معارضة شعبية قوية، عقب لقاء رئيس الوزراء مع ايسي نيشيكاوا حاكم المقاطعة الذي أبدى موافقته صباح اليوم السبت.
وتوجد المحطة على بعد 60 كيلومترا شمال مدينة كيوتو، العاصمة القديمة والوجهة السياحية المهمة والتي يبلغ عدد سكانها 38ر1 مليون نسمة.
وأغلقت مفاعلات اليابان الـ50 من أجل صيانتها وتعجز الشركات التي تدير المفاعلات عن تشغيلها بسبب مخاوف اليابانيين من الطاقة النووية بعد كارثة محطة فوكوشيما دايتشي في آذار/مارس 2011 .
وكانت المحطة قد تعرضت لانصهار نووي بعد أن ضربها زلزال وموجات مد عاتية (تسونامي) مما دفع عشرات الآلاف من اليابانيين إلى ترك المناطق المحيطة بالمحطة.
وفي أوائل مايو، أغلقت شركة هوكايدو للطاقة الكهربائية المفاعل رقم 3 في محطة توماري للطاقة النووية في جزيرة هوكايدو شمال اليابان لتصبح البلاد بدون كهرباء يتم توليدها من محطاتها النووية للمرة الأولى خلال 42 عاما.
وكانت محطات الطاقة النووية توفر نحو 30 بالمئة من احتياجات السكان من الكهرباء قبل وقوع كارثة فوكوشيما.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)