انتشار الدروس الخصوصية.. “يستمر”

انتشار الدروس الخصوصية.. “يستمر”

التعليم السعودي :ازدادت ظاهرة انتشار الإعلانات الورقية الملصقة على جدران المحال التجارية والصيدليات والممرات القريبة من المدارس وأماكن تجمع أعداد كبيرة من الناس وخاصة الإعلانات الخاصة بالمدرسين الخصوصين وذلك بالتزامن مع موسم الاختبارات الحالي، إذ يزداد تهافت الأسر على جلب المدرسين لأبنائهم خلال هذه الأيام لضعفهم في مواد معينة ولضمان استذكارهم بالشكل الصحيح، فيما قد يدفع البعض مبالغ تصل إلى 2000 ريال للمعلم الواحد خلال الأسبوعين التي تسبق الاختبارات أو خلالها فقط.
يقول عبدالمجيد عسيري اضطررت لجلب مدرس خصوصي لابني في مادة اللغة الإنجليزية قبل الاختبارات بأسبوع وكان المبلغ الذي طلبه 1000 في الأسبوع الواحد متذرعا بأنه وقت اختبارات ولديه الكثير من الطلاب الذين يذهب إليهم، لافتا إلى أنه وجد إعلان المعلم ورقمه على حائط صراف آلي في أبها.
فيما لفت عبدالله العمري وهو طالب ثانوي إلى أنه لم يستفد شيئا من المعلم الذي جلبه لمساعدته في المذاكرة لمادتي الكيمياء والرياضيات وكان معظم وقته يقضيه في الرد على اتصالات هاتفه المحمول، على الرغم من أنه دفع له خلال الشهر الذي يسبق الاختبارات 1800 ريال.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)