انخفاض طلاب التعليم المستمر بالأحساء 50 % في 5 سنوات

انخفاض طلاب التعليم المستمر بالأحساء 50 % في 5 سنوات

مدونة التعليم السعودي – متابعات : كشفت إدارة التعليم المستمر التابعة للإدارة العامة للتعليم بمحافظة الأحساء، عن تراجع أعداد طلاب التعليم المستمر بنسبة 50 % خلال الخمس السنوات الماضية، وذلك بحسب إحصائية أصدرتها.

وأشاد مدير الإدارة العامة للتعليم بالأحساء حمد العيسى بالاهتمام الكبير والدعم المطرد من مقام حكومة خادم الحرمين الشريفين – يحفظه الله – ممثلة في وزارة التعليم للتعليم المستمر حرصًا منها على توفير فرص التعليم النظامي للمتعلمين الكبار، وذلك بهدف تطوير مهاراتهم القرائية والرقمية والمهنية وغيرها.

ولفت إلى أن عمل وزارة التعليم وبتوجيه ومتابعة معالي وزير التعليم د. حمد آل الشيخ جاء منذ وقت مبكر عبر منهجية واضحة لمكافحة الأمية الهجائية والحسابية في مختلف مناطق ومحافظات المملكة، وأسهمت تلك الخطط في الحد من الأمية وخفض نسبتها؛ وصولاً للقضاء عليها في عام 1445هـ.

بدوره، أوضح مدير إدارة التعليم المستمر بتعليم الأحساء د. جبر الهاجري أن أعداد الطلاب انخفض أكثر من 50% بين العامين 1439هـ، و1443هـ، وبلغ عدد طلاب المرحلة الابتدائية عام 14439هـ 308 طلاب، فيما انخفض عددهم 1443هـ إلى 152 طالبًا. فيما كان عدد طلاب المرحلة المتوسطة 1205 طلاب، انخفض إلى 578 طالبًا، وبلغ عدد طلاب المرحلة الثانوية 2018 طالبًا، لينخفض العدد إلى 1488 طالبًا، وعزا د. الهاجري تراجع أعداد الطلاب إلى جهود وزارة التعليم مشكورة وما وفرته وتوفره من إمكانات ودعم لتقديم خدمة التعليم النظامي لكبار السن بشكل مجاني لمن لم يحظوا بفرصة مواصلة تعليمهم وتقديم مكافأة مالية قدرها ألف ريال لمَن أنهى المرحلة الابتدائية مع إتاحة الفرص لمواصلة التعليم لجميع المراحل. وفيما يتعلق ببرامج الحي المتعلم، أشار إلى أن تعليم الأحساء افتتح 4 مراكز على مستوى المحافظة قبل 5 سنوات، لتنخفض هذا العام إلى مركزين، مبينًا أن برنامج الحي المتعلم هو برنامج تعليمي تدريبي يهتم بتنمية الأفراد عن طريق تعليمهم وتدريبهم على مهارات مهنية حياتية ترفع من مستواهم ثقافيًا واقتصاديًا واجتماعيًا، ويُعد البرنامج أنموذجًا للتنمية المستدامة والطريق إلى التعلم مدى الحياة.

وأكد حرص واهتمام مدير الإدارة للتعليم بالأحساء حمد العيسى لاستمرار تقديم خدمات التعليم المستمر من خلال نشر مراكز التعليم المستمر في كافة مدن وقرى وهجر المحافظة وتوزيعها الجغرافي؛ الأمر الذي يسمح بسهولة الوصول إليها من قبل الدارسين وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)