انطلاق فعاليات اللقاء الثامن لمديري إدارات شؤون المعلمين

انطلاق فعاليات اللقاء الثامن لمديري إدارات شؤون المعلمين

التعليم السعودي :دشن المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة حامد بن جابر السلمي اليوم انطلاق فعاليات ملتقى شؤون المعلمين الثامن الذي تستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم بمكة المكرمة ممثلة بإدارة شؤون المعلمين , وذلك بفندق الفورمنت ببرج الساعة بمشاركة تسعين مسؤولاً بشؤون المعلمين بمختلف المناطق والمحافظات التعليمية بالمملكة .
وبدئ الحفل بآيات من الذكر الحكيم , ثم ألقى المدير العام للتربية والتعليم بمكة المكرمة كلمة قدم خلالها شكره للقيادة الرشيدة على عنايتها بالتعليم والمعلمين , ولسمو وزير التربية والتعليم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل رجل التعليم الأول ,ورحب بالمشاركين .
وبين أن أهمية اللقاء الذي ينطلق من جوار بيت الله الحرام تأتي من أهمية المعلم ودوره في العملية التعليمية , وأن اختيار مكة لاستضافة اللقاء سيعطي انطلاقة جديدة لشؤون المعلمين , وميزة للتواصي على العمل المتقن الذي يراعي هموم المعلم واحتياجاته , والتهيئة اللازمة من الناحية النفسية والتدريبية الأمر الذي ينعكس أثره على جودة التعليم ومخرجاته وتنظيمه, ومن ثم على مستوى أبنائنا الطلاب .
بعد ذلك ألقى مدير عام شؤون المعلمين بالوزارة سليمان النصيان كلمة رفع فيها الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو نائب خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ على الدعم السخي الذي تحظى به وزارة التربية والتعليم , وإلى سمو وزير التربية والتعليم الذي كان شغله الشاغل تطوير التعليم وتوفير جميع وسائل التميز , وحرصه على ضمان الاستعداد الجيد والمبكر لانطلاق العام الدراسي , لافتاً الانتباه إلى أن العذر لم يعد مقبولاً فلا مجال للتقصير في العمل بعد هذا الدعم .
وأوصى المشاركين في الملتقى بالمحافظة على ثمرة النجاح التي غرسوها حتى جنى الجميع ثمارها , مؤكداً بذل المزيد من الجهد والعمل المتميز وألا يقفوا عند هذا الحد , وحثهم على القيام بالمراجعة مرات عديدة لضمان سلامة الوقوع في الأخطاء , معرباً عن شكره للجميع على حضورهم واستعدادهم للحوار والنقاش , متمنياً أن يخرج اللقاء بفوائد تعود على رقي التعليم , وتحقق رضا المعلمين والمعلمات .
بعدها تم الإعلان عن تدشين اللقاء وانطلاق ورش العمل المصاحبة , وتضمن برنامج اليوم الأول أربع محاور تناولت ” تطوير آليات احتساب احتياج معاهد وبرامج التربية الخاصة , وتطوير آليات نقل الخدمات والتكليف والإعارة إلكترونياً , والتعامل مع المدارس الصغيرة بالمرحلة الابتدائية مع التخطيط المدرسي وتوحيد الإجراء في إدارات التربية والتعليم , وأخيراً المستجدات في قانون الحركة وفق توفر الخريجين حسب التخصصات ” .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)