باحثة سعودية: حقيبة الظهر المدرسية تؤثر على التنفس

باحثة سعودية: حقيبة الظهر المدرسية تؤثر على التنفس

التعليم السعودي : كشفت باحثة سعودية من جامعة الملك سعود على أن حمل حقيبة الظهر المدرسية للأطفال بوزن أعلى من المسموح به يؤثر سلباً على وظائف التنفس بين الأطفال.

وقالت عبير بنت إبراهيم الكثيري الحاصلة على الماجستير في العلاج الطبيعي، إن البحث جاء بهدف استكشاف نسبة وزن حقيبة الظهر التي تحملها طالبات المدارس السعوديات، بعد أن تزايدت المخاوف تجاه الآثار الضارة لحقائب الظهر.

وأضافت الكثيري أن آثار حمل حقائب الظهر المدرسية تمتد إلى التأثير على ذروة تدفق الزفير، والتهوية الطوعية القصوى لدى الأطفال.

وشدّدت الباحثة على ضرورة أن يكون الحد الأقل والآمن لحقيبة الظهر لا يتجاوز (7.4%) من وزن الجسم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (9 – 12 عاماً)، إلى جانب تطبيق عدد من التوصيات أبرزها الحرص على مراجعة المناهج التعليمية المقدمة لطالبات المرحلة الابتدائية من حيث الكمية، إضافة إلى البدء في استخدام الحقائب الذكية، أو أجهزة الآيباد عوضاً عن الكتب، إلى جانب توفير خزائن لكل مدرسة، وتشجيع الطالبات على استخدامها لحفظ الكتب والمواد المدرسية فيها بقدر الإمكان.
واقترحت توفير نسختين من الكتب المدرسية، واحدة للمنزل، والأخرى تبقى في المدرسة؛ لتقليل وزن الحقيبة التي تحملها الطالبة، إضافة إلى تقسيم الكتب المدرسية، كالرياضيات مثلاً إلى عدة كتب صغيرة، بحيث يحوي كل كتاب على فصل واحد فقط؛ مما يسمح للطالبة بعدم حمل الكتاب كاملاً وإحضار الفصل الذي تدرسه فقط، كون هذه الطريقة أثبتت فعاليتها في تقليل وزن الحقيبة المدرسية في دول أخرى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)