بعد حصد برونزيتي «أولمبياد الفيزياء الأوروبي».. الفائزان: عازمان على خدمة الوطن

بعد حصد برونزيتي «أولمبياد الفيزياء الأوروبي».. الفائزان: عازمان على خدمة الوطن

التعليم السعودي – متابعات : أكد الطالبان الفائزان بالميدالية البرونزية في «أولمبياد الفيزياء الأوروبي»، طموحاتهما الجادة تجاه التفوق والتميز والعمل على خدمة الوطن مستقبلاً، وأن ما حققاه فخر يدفعهما لخدمة مليكهما ووطنهما الغالي.

وقال الطالب «حسن آل ليل» إن مسيرته في التفوق بدأت بتوجيه العائلة، باعتبارها المحرك والداعم الحقيقي لمسيرة التفوق لديه، مشيرًا إلى أن الجائزة تمثل حلمًا سعى خلفه 4 سنوات، وجهدًا يتعدى 4000 ساعة من التدريب،

ودافعًا لرفع راية الوطن في المنافسات الدولية، ومواكبة التطور العلمي في جميع أنحاء العالم وتحقيق إنجازات عالمية والقبول في أفضل الجامعات عالميًا، متقدمًا بالشكر لموهبة ووزارة التعليم وتعليم الشرقية على جهودهم وتحفيزهم للمشاركة.

فيما أشار الطالب «أحمد آل مهنا» إلى أن الجائزة مطلب ثمين لكل طالب، كما أنها تمثل له جائزة وطن وحصاد سنين عديدة من التدريب مع فريق الفيزياء، والحصول عليها ليس نهاية المطاف؛ بل هي البداية في التحديات العلمية القادمة، موضحًا أن من أهم الدوافع التي دفعته للمشاركة حبه لوطنه لرفع رايته خفاقة بين أرجاء العالم، وتحقيق الآمال، وتحدي الصعاب، وأن الشباب السعودي يستمد القوة والاجتهاد  والمثابرة عندما تُتاح لها فرصة الظهور.

ونوه بأن وقوف أسرته ومعلميه إلى جانبه – بعد الله – كان له الأثر الكبير على حياته وتفوقه، مشيرًا إلى أن الجائزة هي فخر لوطنه وله ولأسرته ومجتمعه التعليمي، وأن الدافع الحقيقي الذي يقف خلف مشاركته بالدرجة الأولى هو الشغف تجاه التعلم.

من ناحيته، قدم المدير العام للتعليم بالمنطقة الشرقية د. سامي العتيبي، هذا الإنجاز لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ولسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، اللذين لا يدخران جهدًا في دعم تعليم المنطقة، فضلاً عن تحفيزهما أبنائهما الطلاب والطالبات على التميز والتفوق.

وهنَّأ د. العتيبي الطلاب الفائزين «أحمد آل مهنا» و«حسن آل ليل»، مؤكدًا أن قوة العزيمة والإصرار والإرادة قادتهما إلى هذا التميز ومن خلفهما أولياء أمورهما ومدارسهما ومعلميهم الذين كان لهم الدور الكبير في هذا التميز، مؤكدًا أن تعليم المنطقة عمل على تقديم خارطة واسعة من المسارات التدريبية والإثرائية لأبنائه الطلاب؛ للرفع من مستواهم العلمي، وذلك ترجمة لتوجيهات الوزارة ممثلة في وزيرها د. حمد آل الشيخ، والتي تسعى جهدها لبناء جيل متميز ينافس عالميًا ويسهم في تحقيق تطلعات وطنه في ظل الرؤية الطموحة للمملكة 2030.

وأشاد بالجهود المتميزة التي تبذلها مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع «موهبة»، والتي تقود أبناءنا دائمًا للسبق ورفع علم المملكة عاليًا بين صفوف الدول المتقدمة.

وانتزع طالبان بتعليم المنطقة الشرقية ميداليتين ضمن مشاركتهما في منافسات مسابقة أولمبياد الفيزياء الأوروبي الخامس 2021، عن بُعد، والذي استضافته مؤخرًا جمهورية إستونيا، حيث حازا ميداليتين برونزيتين، وكشفت عنه مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع موهبة وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)