تحت إشراف وزارة التربية والتعليم

تحت إشراف وزارة التربية والتعليم
تحت إشراف وزارة التربية والتعليم
نخلة وسيفين
لولو الحبيشي – المدينة
تفاخر المدارس الأهلية في لوحاتها ومطبوعاتها الدعائية وإعلانات بدء القبول والتسجيل بهذه العبارة (تحت إشراف وزارة التربية والتعليم)، والتي تعني أن الوزارة تتابع سير العمل الإداري والتربوي في المدرسة، فتقوم أجهزة الإشراف التربوي بمتابعة المعلمين والمعلمات، ودعم قدراتهم بالدورات والبرامج التدريبية، وكذلك تتلقى الهيئة الإدارية في المدرسة التأهيل اللازم للقيام بالعمل وتنظيمه، لكن الوزارة التي تقدم هذه الخدمات بالمجان، بل وترفع تقارير منح المدارس الأهلية الإعانة الحكومية لم تكن تملك تقدير الرسوم المدرسية لتلك المدارس، ولا التدخل بهذا الشأن، لكن اطلاع صاحب السمو وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله مجلس الوزراء على قيام عدد من المدارس الأهلية برفع رسوم الدراسة لتغطية زيادة رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين والسعوديات بعد صدور الأمر الملكي رقم (أ/121)، وتاريخ 2/7/1432هـ، الذي جاء من أحكامه وضع حد أدنى لرواتبهم، أعاد الأمور لنصابها، وباشر وضع الحدود للتجاوزات التي يمارسها كثير من ملاك المدارس الأهلية الذين بدا أن غالبيتهم تجار لا يختلفون أبدًا عن أي تاجر حديد، أو أسمنت، أو حليب أطفال، فصدر قرار مجلس الوزراء بأن تتولى وزارة التربية والتعليم مراجعة الرسوم الدراسية المقرة من المدارس الأهلية، وذلك وفقًا لما تضعه الوزارة من ضوابط في هذا الشأن،
ومنح الوزارة حق طلب تعديل تلك الرسوم بما يتوافق مع تلك الضوابط، وكان قرارًا سديدًا، والحاجة لصدوره ملحّة لوقف التجاوزات في سوق التعليم ودفع المستثمرين في التعليم للتنافس في جودة الخدمة ورفع الكفاءة، ولعل إشراف وزارة التربية والتعليم وتقديمها للخدمات والدعم التربوي المجاني من خلال برامجها التدريبية لمنسوبي المدارس الأهلية وتزويدها بالمقررات مجانًا، يجد تنظيمًا يجعل ملاك المدارس يقدرون ما تقدمه الدولة لهم من تسهيلات وإعانات، ويستوعبون الرسالة التربوية والوطنية التي ينبغي أن يبلغوها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)