تحويل أبحاث 20 موهوبا لمشروعات تجارية

تحويل أبحاث 20 موهوبا لمشروعات تجارية

التعليم السعودي – متابعات : اختارت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت»، بالشراكة مع مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع «موهبة» 20 مشروعاً لتقديم جلسات استشارية فردية لأصحابها من جانب خبراء هيئة منشآت وتسويقها، تمهيداً لتفعيل هذه المشاريع في السوق كمنشآت صغيرة ونقلها من الفكرة إلى الأثر الاقتصادي.

وقامت «منشآت» بتحليل 151 مشروعاً تأهلت للتصفيات النهائية للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي «إبداع 2020»، واختيار المشاريع العشرين من بينها، بناءً على معايير وضوح المنتج الابتكاري وقابلية استثماره ضمن منشآة صغيرة.

وبيّنت «موهبة» و«منشآت» أن المشاريع العشرين التي وقع عليها الاختبار ليست بالضرورة الأفضل من بين المشاريع المتأهلة من الناحية التجارية، وأن نتائج التقييم بهذين المعيارين جاءت متقاربة جداً بين كثير من المشاريع.

ومن المقرر أن تقوم «منشآت» في البدء بتقديم الخدمات والجلسات الاستشارية لأصحاب هذه المشاريع خلال الأيام المقبلة، بعد تأهيلهم وتدريبهم سابقاً على مهارات ريادة الأعمال، وكيفية تحويل بحوثهم ومشاريعهم العلمية إلى مشاريع تجارية، ضمن مشروع الشراكة بين مؤسسة «موهبة»، و«منشآت»، و«هيئة الحماية الفكرية».

وكان طلاب «موهبة» أصحاب المشاريع الـ150 قد شاركوا في برنامج تدريبي تضمّن دورات وورش عمل، قدّمها متخصصون من مدربي «منشآت»، والهيئة السعودية للحماية الفكرية، وشركة «باسقات»؛ لتقديم أصحابها وتدريبهم على تحويل الفكرة إلى ملكية فكرية، ومن ثمّ إلى مشروع تجاري، وكيفية الدخول بالمشروع التجاري إلى السوق، شارك في تقديمه خبراء من «هيئة الملكية الفكرية»، وشركة «باسقات» الاستشارية، وهيئة «منشآت» وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)