تخريج الدفعة الخامسة عشرة من الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة

تخريج الدفعة الخامسة عشرة من الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة

التعليم السعودي – متابعات : حضر معالي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة وزير الصحة رئيس مجلس أمناء هيئة التخصصات الصحية اليوم بالنيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- حفل تخريج الدفعة الخامسة عشرة من الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة الذين حصلوا على شهادة الاختصاص السعودية ( الدكتوراه ) وذلك في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض.
وقد بدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم , ثم بدأت مسيرة الخريجين، ثم عقب ذلك ألقت الدكتورة عزيزة الحبيل كلمة الخريجين السعوديين أشارت فيها إلى أن الدفعة الخامسة عشرة من خريجي شهادة الاختصاص السعودية تدل دلالة كبيرة على مدى الإمكانات المقدمة من وطننا الغالي لرفعة أبنائه وبناته .
بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجين من الدول الصديقة والشقيقة ألقاها نيابة عنهم الدكتور طارق العتيبي من دولة الكويت الشقيقة , ثم ألقى أمين عام الهيئة السعودية للتخصصات الصحية الدكتور عبدالعزيز بن حسن الصائغ كلمة رفع فيها شكره ِلخادمِ الحرمينِ الشريفينِ الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود “حَفِظه اللهُ ” على رعايةِ حفل تخريج الدفعة الخامسة عشرة وقال:” إننا نَشّهدُ اليوم إنجازاً يَعكِسُ حَجم هذا التقدمِ الهائلِ في أحدِ مجالاتِ الحياةِ المهمة وهو المجالُ الصحيُ , حيثُ تحتفلُ الهيئةُ السعوديةُ للتخصصاتِ الصحيةِ بتخريجِ الدفعةِ الخامسة عشرةَ من الأطباءِ وأطباءِ الأسنانِ والصيادلةِ الحاصلينَ على شهادةِ الاختصاص ِالسعوديةِ البالغ عددهم (658) طبيباً وصيدلانياً ليبلغ العددُ مُنذُ إنشاءِ الهيئةِ (4234) خريجاً وخريجةً في ( 56 ) اختصاصاً صحياً اكتسب َالخِرّيجِونَ بذلك الكثيرُ من العلومِ والمهاراتِ لينضموا لمن سبقهم من زُملاَئهم ويُشَاركِوهُم خِدمةَ دِينِهم ثُم َملَيكِهمِ ووطَنهم “.
عقب ذلك ألقي معالي وزير الصحة كلمة نقل فيها تحيات خادم الحرمين الشريفين حفظه الله للجميع ، وقال :”لقد شرفني وكلفني خادم الحرمين الشريفين بأن أنوب عنه أدام الله عزه في هذا الحفل الكريم , وحملني تهنئته للخريجين والخريجات بهذا النجاح والإنجاز خدمة للوطن”.
وأوضح أن رعاية خادم الحرمين الشريفين لهذا الحفل لتؤكد مدى اهتمامه حفظه الله بالتعليم والصحة وارتباط ذلك بعجلة التنمية التي تعيشها هذه البلاد الطاهرة بتوفيق من الله، ثم بالسياسة الحكيمة التي تبنتها حكومتنا الرشيدة وكذلك بسواعد وجهود أبنائها وبناتها الأوفياء.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)