تخريج 4551 من طلاب برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي

تخريج 4551 من طلاب برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي

التعليم السعودي : أقيم أمس حفل تخريج 4551 مبتعثا ومبتعثة من طلاب برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي للمرحلة الثانية تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين بالمملكة المتحدة وقد حضر مسؤولو السفارة والملحقية السعودية في بريطانيا ووكيل وزارة التعليم العالي لشؤون البعثات سابقا والدكتور عبدالله الموسى مدير الجامعة الإلكترونية وعدد من مديري الجامعات السعودية ومديري القطاعات الحكومية والخاصة الذين شاركوا في يوم المهنة الذي سبق يوم التخرج، ولفيف من أقارب الطلاب والطالبات الخريجين في قاعه إكسل للمؤتمرات في لندن.
وبحسب مصادر صحفية : بدأ الحفل بمسيرة طلابية للخريجين باختلاف تخصصاتهم، ثم عزف السلام الملكي للمملكة، ثم ألقى الخريجين كلمة بهذه المناسبة ألقاها نيابة عنهم طالب الدكتوراه مصطفى حلوي والطالبة ريم بنت حمد من قسم ريادة الأعمال هنأوا فيها الطلاب والطالبات على تخرجهم وقدموا شكرهم للقيادة؛ وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز على أن منحوهم فرصة إكمال تعليمهم باختلاف الدرجات العلمية وعاهدوا الله وقيادتهم على أن يكونوا أهلا للمسؤوليات التي حملوها تجاه وطنهم وقيادتهم وأن يبدأوا مرحلة جديدة من مراحل البناء الوطني. ثم استعرض الحفل فيلما وثائقيا عن مسيرة الملحقية الثقافية ببريطانيا منذ أن تأسست وحملت على عاتقها الاهتمام والمتابعة للطلاب المبتعثين في بريطانيا، حتى أصبحت تقوم بالدور الثقافي والعلمي بين بلدهم ومحافلهم الدراسية. وألقى الدكتور محمد العلم وكيل جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية للتواصل المعرفي كلمة نيابة عن مدير الجامعة الدكتور سليمان أبا الخيل هنأ الطلاب والطالبات فيها على التخرج، وأوضح في كلمته أن المرحلة المقبلة من حياتهم هي مرحلة التحدي الأقوى من خلال دخول معترك البناء الحضاري والثقافي لوطنهم وأمتهم، كما شكر سفارة خادم الحرمين الشريفين في المملكة المتحدة وعلى رأسها سفير خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز على جهودهم ومتابعتهم للطلاب والسعي ليل نهار لتوفير كل ما يضمن للمبتعثين مواصلة دراستهم لتحقيق الغايات التي ابتعثنا من اجلها. ثم ألقى الملحق الثقافي في بريطانيا الدكتور غازي المكي كلمة نيابة عن وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري عبر فيها عن سعادته بلحظة تخرج الدفعة الثانية من برنامج خادم الحرمين الشريفين كما هنأ أولياء وذوي الخريجين على ما حصدوه بعد جهودهم التي بذلوها خلال فترة دراستهم في المملكة المتحدة، كما أوضح خلال كلمته أن هذا الإنجاز ما هو إلا بداية لإنجازات ينتظرها وطنهم وقادتهم لبذل أقصى ما يمكنهم من إخلاص وعمل وتفان لخدمة مسيرة وطنهم الذي لم تبخل قادته على تذليل كافة المعوقات التي تعترضهم خلال مسيرتهم الدراسية.
ثم ألقى راعي الحفل سفير خادم الحرمين الشريفين في بريطانيا صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف كلمته هنأ فيها الخريجين على ما وصلوا إليه من درجات عالية في التسلح بسلاح العلم والمعرفة والخبرة من أرقى الجامعات البريطانية وفي مختلف التخصصات العلمية كما نقل للخريجين تهاني القيادة الحكيمة التي لم تدخر جهدا في سبيل توفير كافة الخدمات لتحقيق أهدافهم وتطلعات وطنهم التي ينتظر منهم تسخيرها لدفع عجلة التنمية في كافة الجوانب.
وأوضح الملحق الثقافي في بريطانيا الدكتور غازي بن عبد الواحد المكي أن الملحقية الثقافية تحتفل بالدفع بـ 4551 مبتعثا ومبتعثة من طلاب المرحلة الثانية من برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي الذين قضوا في دراستهم سنوات أبدعوا من خلالها في الظهور بالمستوى المشرف سواء على مستوى التفوق الدراسي في الجامعات التي درسوا فيها أو على نطاق أوسع تمثل في المشاركة في مؤتمرات خارجية عبر تقديم العشرات من براءات الاختراع التي حققت الجوائز المتقدمة على مستوى الجامعات العالمية، وطالب المكي الخريجين بتحقيق تطلعات وطنهم من خلال تعويض وطنهم بالإمكانيات التي اكتسبوها. كما كشف الملحق الثقافي الدكتور غازي المكي عن انتهاء خدمته بعد مسيرة 41 عاما قضاها في مختلف دول العالم خدمة للمبتعثين والمبتعثات.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)