«تعزيز الإنفاق» يوفر 14 مليارا من مصروفات التعليم

«تعزيز الإنفاق» يوفر 14 مليارا من مصروفات التعليم

التعليم السعودي – متابعات : نجحت وزارة التعليم في تعزيـــز كفـــاءة الاإنفـــاق والتشغيل، وحققـــت وفـــرة خـــلال الفتـــرة مابين 2016-2019 حيث قدر الوفر بمايقارب من 14 مليارريال.

وانخفضـــت مصروفـــات الابتعـــاث الخارجـــي من 20 مليار ريـــال فـــي عـــام 2015م إلـــى 12,8 مليـــار ريـــال فـــي عـــام 2019م، وذلـــك نتيجـــة مراجعـــة الـــوزارة للآليـــات والضوابـــط الخاصـــة بإلحـــاق الطلبـــة الدارســين علــى حســابهم الخــاص فــي الخـارج، وإطلاقهــا الربــط الإلكتروني لطلبــات إصدار تذاكر السفر، وتمكنهــا مــن تخفيـض تكاليـــف التأميـــن الطبـــي للطلبـــة المبتعثيـــن. وأشار تقرير رسمي للوزارة أنها نجحت في تحقيـق وفـرة فـي الإنفاق بإطلاق مـدارس الطفولـة المبكـرة فـي مطلـع العـام 2019م؛ حيـث اسـتثمرت الـوزارة الشـواغر والفراغـات فـي المبانـي القائمـة، مـا أسـهم فـي توفيـر حوالـي مليـاري ريــال، ومبلــغ قــدره مليــار وثمانمئــة مليــون ريــال وفــورات فــي تكلفــة المــوارد البشــرية مــن خلال اســتغلال الاســتفادة مــن الفائــض مــن المعلمــات وإعــادة تأهيلهــن وتوجيههــن لتعليــم الصفــوف المبكــرة، إضافــة إلــى تحقيــق توفيــر بقيمــة 3,8 مليــار ريــال فــي عقــد النقــل المدرســي الممتــد إلــى خمــس ســنوات، والعمــل على هيكلة الكوادر الإدارية والتعليمية ورفــع معــدل طالــب إلــى معلــم مــن خــلال التوزيــع الأمثل للمــوارد البشــرية، الــذي بــدوره ســينعكس علــى رفــع كفــاءة الإنفاق.

ناتج رفع كفاءة التشغيل

– توفير 6.2 مليار في النفقات التشغيلية لبرنامج الابتعاث بعد مراجعة الضوابط واستخدام الحوكمة.

– توفير 3.8 مليار في إطلاق الطفولة المبكرة.

– توفير 3.8 مليار في خدمات النقل التعليمي.

– إجمالي التوفير 14مليارا تقريبا.

الأهداف الإستراتيجية لرفع كفاءة التشغيل

– رفع كفاءة التخطيط المالي.

– رفع كفاءة البيانات والمعلومات ونظم دعم القرار.

– رفع كفاءة الاستفادة من الموارد البشرية.

– رفع كفاءة الخدمات التعليمية المساعدة.

– رفع كفاءة آليات التخطيط للمشروعات.

– رفع كفاءة برنامج الابتعاث.

– رفع كفاءة برامج دعم الطلاب.

مؤشرات الأداء

– معدل طالب إلى كل معلم.

– معدل طالب إلى كل إداري.

– رفع إنتاجية الكوادر الإدارية.

– ضم المدارس.

– التشغيل والصيانة.

– حوكمة الابتعاث.

– النقل المدرسي.

– إعانات القرى النائية.

– تطوير البيانات والمؤشرات على منصة دعم القرار.

– تحقيق كفاءة الإنفاق في معدل طالب إلى كل معلم.

– إطلاق برنامج الطفولة المبكرة.

– رفع كفاءة النفقات التشغيلية لبرنامج الابتعاث.

– دراسة اللغة الإنجليزية محليا.

– تعزيز كفاءة الإنفاق الرأسمالي وفقاً لصحيفة المدينة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)