«تعليم الرياض» تطالب بمتابعة أعمال صيانة المباني المدرسية

«تعليم الرياض» تطالب بمتابعة أعمال صيانة المباني المدرسية

التعليم السعودي : وجه مدير «تعليم الرياض» عبدالله المانع مديري ومديرات مكاتب التعليم وقائدي وقائدات المدارس بتكثيف الاستعدادات ومتابعة أعمال الصيانة اللازمة وتفقد المباني المدرسية، استعداداً لاستقبال موسم الأمطار ودخول فصل الشتاء خلال الفترة المقبلة.

وشدد في تعميم أصدره على أهمية توفير البيئة المدرسية الآمنة والاستعداد الجيد والمتابعة المستمرة لمباني المدارس والمرافق التابعة لها.

وأكد التعميم أهمية تفقد مصارف المياه في أسطح المباني المدرسية وفحص مخارج الطوارئ، وأهمية خلوها من أي عوائق والتأكد من سلامة أغطية الصرف وإغلاقها، وخلو الأسطح من أية مخلفات، والتأكد من سلامة المظلات والأبواب والنوافذ، ومخاطبة الصيانة عند وجود أي نقص أو خلل، مشيراً إلى أهمية التدريب المستمر للطلاب على خطط الإخلاء.

إلى ذلك، خاطب مدير «تعليم الرياض» الإدارات ومكاتب التعليم والمدارس باطلاع الموظفين والموظفات شاغلي وشاغلات الوظائف غير التعليمية على الخطط الزمنية والتنفيذية لبرامج معهد الإدارة العامة للتدريب.

وشدد المانع على الإدارات والمكاتب المعنية للتأكيد على منسوبيها بتعبئة استمارة الترشيح، ورفعها لإدارة التخطيط والتطوير (بنين وبنات)، بعد استيفاء حقولها واعتمادها من مدير الإدارة المعنية.

وكان معهد الإدارة العامة للتدريب اعتمد خطته الزمنية للبرامج التدريبية في الموقع الرسمي للمعهد للعام التدريبي 1437-1438هـ، للفصل التدريبي الأول، وأعلن فتح باب الترشيح في الخامس من ربيع الأول 1438هـ، وإغلاقه في الـ16 من الشهر نفسه، على أن تكون بدايته في الثامن من الشهر، ونهايته في اليوم الـ20 منه.

ورأسَ مساعد المدير العام للتعليم بمنطقة الرياض للشؤون التعليمية محمود القويحص اجتماعاً خاصاً بالإدارات المرتبطة بالشؤون التعليمية، شمل إدارات الإشراف التربوي، والتدريب والابتعاث، والنشاط الطلابي، والتوجيه والإرشاد، والموهوبين، والتوعية الإسلامية، والاختبارات والقبول، والتربية الخاصة، وتعليم الكبار.

وتناول الاجتماع عدداً من المحاور، تركزت في مناقشة الخطة الاستراتيجية والتشغيلية للشؤون التعليمية وأهم العقبات والصعوبات التي تواجه إدارات الشؤون التعليمية ومن أهمها، قلة عدد الموظفين الإداريين والدعم المالي لأنشطة ومهمات تلك الإدارات، إضافة إلى مناقشة ما استجد من أعمال لها علاقة بتجويد العمل التعليمي وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)