«تعليم الشرقية»: المعرض الجامعي فرصة أمام طلاب الثانوية

«تعليم الشرقية»: المعرض الجامعي فرصة أمام طلاب الثانوية

التعليم السعودي : أكد مدير عام التعليم في المنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس على أهمية تعرف الطلاب المقبلين على التخرج من المدارس على الجامعات المتاحة لهم، وعلى نوعيتها، وما تقدمه المحلية منها والخارجية من تخصصات مناسبة لسوق العمل، وأن ذلك يأتي تماشياً مع أهداف ورؤية الوزارة في تجويد المخرجات التعليمية وتأهيلهم إلى البرامج والتخصصات الجامعية التي يتطلبها سوق العمل العام والخاص.

جاء ذلك خلال افتتاحه المعرض الثامن للتعريف بالجامعات والذي تنظمه مدارس الظهران الأهلية، وقال: إن هذه البادرة رائعة ومهمة في جمع الجامعات والمؤسسات المختصة تحت سقف واحد لتقديم خدمة للطلاب الزائرين للمعرض، وهي التعرف على نوعية الجامعة التي يرغب الطالب الالتحاق بها مستقبلاً، من قبل متخصصين يتولون تزويد الطلاب بالمعلومات والرد على استفساراتهم لرسم مستقبلهم، وشكر الدكتور المديرس القائمين على المعرض الذي يأتي في جهود الارتقاء بجودة العملية التربوية والتعليمية بالمدارس.

بدوره، قال المشرف على المعرض مدير مدارس الظهران الأهلية عبدالمحسن بالطيور: إن الهدف الرئيسي من فعاليات المعرض هو بالدرجة الأولى تعريف طلاب المرحلة الثانوية بتخصصات الجامعات المشاركة والوقوف على برامجها الأكاديمية، إلى جانب تسليط الضوء على مستقبل هذه التخصصات في سوق العمل السعودي، وصولاً إلى تعزيز التوجيه المهني للطلاب ومساعدتهم في اتخاذ القرار المناسب وتحديد مستقبلهم الجامعي، بالإضافة إلى إشراك طلاب مدراس الظهران من خلال مجلس الطلاب في التخطيط والإعداد لمثل تلك المناسبات المهمة.

وبين بالطيور ان المعرض استقطب في اليوم الأول المخصص للبنين أكثر من 700 طالب ثانوي من مختلف المدارس بالقطاعات التعليمية في المنطقة، مبيناً أن مشاركة الجهات المشاركة هذا العام كانت متميزة، إضافة إلى وصفها بالناجحة إثر مشاركاتهم السابقة واستطاعتهم استقطاب عدد من الطلاب المميزين دراسياً من خلال مثل هذه المعارض، التي تكون فرصة مناسبة للجامعات للتعرف على الطلاب المناسبين لها.

وكشف بالطيور عن إقامة برنامج توعوي بالتزامن مع المعرض الجامعي، يختص بعدد من المواضيع الهامة، ومنها ريادة الأعمال، المؤسسات الصغيرة، كيف تختار تخصصك الجامعي.

وكان المعرض السنوي الثامن للتعريف بالجامعات الداخلية والخارجية شهد مشاركة عدد من الجامعات السعودية والخليجية ومؤسسات التعليم العالي العالمية ومكاتب تمثيل لعدد من الجامعات الخارجية، يأتي في مقدمتها جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجامعة الدمام، وجامعة الملك فيصل بالأحساء، وجامعة الأمير محمد بن فهد الأهلية، وبرنامج التدرج الجامعي بشركة أرامكو السعودية، وشركة سابك “برنامج الابتعاث”، وكلية الجبيل الجامعية، كلية الجبيل الصناعية، كلية الأمير سلطان العسكرية للعلوم الصحية بالظهران، جامعة الخليج العربي بمملكة البحرين، الجامعة الأهلية بالبحرين، جامعة العلوم التطبيقية بالبحرين، والجامعة الأمريكية في لبنان، الجامعة اللبنانية الأمريكية، وعدد من الجامعات النيوزيلندية والبريطانية والجامعات الأمريكية والكندية، القنصلية الأمريكية، كلية الغد الدولية للعلوم الصحية التطبيقية، جمعية مهندسي البترول والمركز الثقافي البريطاني بحسب صحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)