تعليم جدة يطلق دورة (التعليم النشط ) لتأهيل المدربات بـ 7 مناطق تعليمية

تعليم جدة يطلق دورة (التعليم النشط ) لتأهيل المدربات بـ 7 مناطق تعليمية

التعليم السعودي :أطلقت الإدارة العامة للتربية والتعليم بمحافظة جدة اليوم دورة تأهيل المدربات المركزيات لأكثر من 7 مناطق تعليمية بالمملكة التي تقام بعنوان (التعليم النشط), بحضور مساعدة مدير التربية والتعليم بجدة للشؤون التعليمية نور باقادر, وتستمر ثلاثة أيام.
وتستهدف الدورة 39 تربوية في كل من مكة المكرمة وتبوك والمدينة المنورة والنماص ونجران وحائل وحفر الباطن وغيرها، ويقود البرنامج التدريبي كلً من المشرفة المركزية والمدربة مشاعل العبيكان من الإدارة العامة للتدريب التربوي والمشرفة والمدربة جواهر المعشوق من إدارة التدريب التربوي بالرياض.
وأوضحت باقادر أن أسلوب التعلم النشط في التعليم أصبح ضرورة ملحة في العالم اليوم باعتبار الطالب محور العملية التعليمية، ونظرًا لانخفاض الدافعية للتعلم جاء التوجه للعمل بأحدث أساليب التعليم والذي يعد التعلم النشط أحدها لكونه يعتبر نقلة نوعية في التعليم، مؤكدة على التطلع لمخرجات نوعية لها القدرة على المنافسة العالمية.
وذكّرت باقادر المتدربات بأنهن مؤتمنات على هذه الرسالة لتحقيق توجهات وزارة التربية والتعليم، ثم شكرت إدارة التدريب التربوي ومنسوبات المركز الأول على حسن الضيافة والاستقبال والتنظيم.
على صعيد آخر افتتحت باقادر اليوم الندوة الحوارية التي جمعت الطالبات والمعلمات تحت عنوان ” دمت شامخاً يا خير الأوطان” التي نظمتها إدارة تعليم جدة ممثلة في إدارة نشاط الطالبات وشاركت فيها مكاتب التربية والتعليم وذلك بمقر المتوسطة 31.
وأكدت باقادر أهمية تجسيد المواطنة واقعا ملموسا من خلال تعزيز الانتماء والولاء و محاربة الشائعات، مشيدة بهذه الندوة الحوارية التي جمعت الطالبات والمعلمات.
وقد تناول فريق مكتب الشمال في الندوة تعريفاً تفصيلياً للمواطنة وأهمية غرسها في نفوس الأبناء، والتأكيد على شرف الانتماء للوطن ودفع الضرر عنه وتعزيز المواقف الايجابية، بينما تناول المحور الثاني معرفة الحق والواجب ووجوب السمع والطاعة لولاة الأمر واحترام النظم والقوانين، ومن خلال هذا المحور استكملت طالبات مكتب الجنوب الشرقي المحور الثالث الذي تناول مدى الارتباط بين المواطنة وطاعة ولاة الأمر وتحقيق الأمن والأمان.
فيما ناقش مكتب الجنوب الغربي محور “إشراقة وفاء لوطن العطاء” الذي أشارت فيه الطالبة روزانه البندر إلى الصور الصحيحة للاحتفال باليوم الوطني من خلال احترام النظام وحقوق الآخرين في المشاركة في احتفالاته، مشيدة بدور الطلاب المبتعثين في نقل صورة واضحة عن دينهم ووطنهم في الخارج من خلال الالتزام بالدين واحترام قوانين وأنظمة البلدان المتواجدين بها, أما مكتب التربية والتعليم بالوسط فقد ناقش دور التعليم في تنمية الإحساس بالوطنية لدى المتعلم.
وأكدت مديرة المدرسة المستضيفة جميلة الحربي أن الوطنية ليست شعارات تردد وإنما الوطنية أفعال وأقوال تؤكد حب المواطن لوطنه والولاء لولاة أمره.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)