تعليم ينبع يختتم فعاليات ملتقى تعليمنا للمستقبل

تعليم ينبع يختتم فعاليات ملتقى تعليمنا للمستقبل

مدونة التعليم السعودي – واس : اختتم تعليم ينبع أمس فعاليات الملتقى الافتراضي “تعليمنا للمستقبل.. في ضوء برنامج تنمية القدرات البشرية”، والذي نظمه تعليم ينبع عن بعد خلال الفترة من 13ـ 14 رجب 1443هـ ، وسط مشاركة كبيرة من الخبراء المختصين والأكاديميين وشاغلي الوظائف التعليمية والمجتمع التعليمي والتربوي من مختلف مناطق المملكة.
وذكر المساعد للشؤون التعليمية بتعليم ينبع ( بنين ) معوض بن مطيران الذبياني أن الملتقى خلص إلى عدد من التوصيات جاء منها نشر برنامج تنمية القدرات البشرية في الأوساط التعليمية والتركيز على دور المناهج الدراسية والبرامج والأنشطة المدرسية كمدخلات مهمة في نجاح برنامج تنمية القدرات البشرية، وأهمية العمل على إعادة صياغة برامج إعداد المعلمين في الجامعات السعودية بما يجعلها على درجة ارتباط مناسبة بالركائز الأساسية الثلاث لبرنامج تنمية القدرات البشرية ، والتأكيد على ارتباط التخطيط الاستراتيجي لإدارات التعليم بالأهداف الاستراتيجية لبرنامج تنمية القدرات البشرية ، وضرورة بناء الخطة التشغيلية للأنشطة المدرسية في إدارات التعليم وفق مستهدفات إكساب الطلبة لمهارات المستقبل ( المهارات الأساسية اللازمة للاستعداد لمستقبل العمل ) والتي ركزت عليها استراتيجية برنامج تنمية القدرات البشرية ، والعمل على تقديم التهيئة اللازمة بكافة جوانبها لنظام المسارات الثانوية للطلاب والمجتمع المدرسي والمحلي، وبناء مسارات مرنة مترابطة في مختلف مراحل التعليم العام لرعاية الموهوبين وذوي الإعاقة، والعمل لبناء دليل علمي متكامل يُحدد الأدوار والمسؤوليات على مستوى إدارة التعليم ومكتب التعليم و المدرسة لتعزيز التنافسية العالمية للمملكة في الاختبارات الدولية توحيداً للجهود وإعمالاً للمنهجية العلمية وتعميماً للتجارب المحلية المتميزة.
الجدير بالذكر أن الملتقى استعرض في يومه الثاني والأخير عددا من أوراق العمل قدمها نخبة من المتخصصين، تناولت ( التعريف بنظام المسارات التعليمية للمرحلة الثانوية ) للدكتور خالد بن إبراهيم المطرودي من وزارة التعليم، تلتها ورقة بعنوان ( العوامل المؤثرة في اكتشاف الموهوبين فنيًا ) لخلود أحمد الحزيم من تعليم الأحساء، فيما تناولت ورقة العمل الثالثة ( دور STEM في تنمية مهارات القرن الواحد والعشرين ) للدكتور عبدالله بن سلمان القثامي من تعليم جدة ، كما ناقش الملتقى في ورقته الرابعة التعريف باختبار Pisa منهجية الأكواد في التصحيح، للدكتور عبدالله بن محمد الجوعي من المركز الوطني للقياس والتقويم ، تلا ذلك ورقة عمل ( دراسة pirls وطبيعة اختبار القراء) قدّمها خالد عبدالعزيز الخلف من المركز الوطني للقياس والتقويم ، فيما تناول عبدالمحسن بن عبدالله المشاري من هيئة تقويم التعليم والتدريب في الورقة السادسة ( نظرة تحليلية لنتائج المملكة في تيمز 2019م ) .
وفي ختام الجلسات تناول مشعل سعد الحربي من تعليم الهيئة الملكية بالجبيل موضوع ( الإدارة المدرسية.. وضمان الجاهزية للمستقبل في ضوء برنامج تنمية القدرات البشرية – تجربة مدرسة الرواد الثانوي) وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)