«تقنية المدينة» تصمم برمجيات لاحتياجاتها التدريبية والخدمية

«تقنية المدينة» تصمم برمجيات لاحتياجاتها التدريبية والخدمية

التعليم السعودي : اعتمدت الكلية التقنية في المدينة المنورة، آلية جديدة في التدريب عبر استغنائها عن الطرق التقليدية وتصميمها للبرمجيات التي تحتاجها.

وقال م. شاكر الظاهري عميد الكلية، إن “الكلية” استغنت عن الطرق التقليدية في التدريب من العمليات الإدارية وكل ما يخص المدربين والمتدربين والإداريين بحيث يتم استخدام الكمبيوتر والأجهزة المبنية على المعالجات أو المتحكمات والبرمجيات في مختلف القطاعات التدريبية والخدمية من أجل تأمين سير الإجراءات والأعمال بشكل آلي دقيق وسليم وبأقل خطأ ممكن وهو ما يعرف بالتشغيل الآلي، ويطلق عليه علمياً بالأتمتة (Automation).

وأبان م. الظاهري، أن الكلية وظفت التطبيقات والبرمجيات العالمية من شركة قوقل مثل (Drive) و(Calendar) و(Kissflow) وغيرها من التطبيقات التي من شأنها تثبيت دعائم (الأتمتة) في الكلية وبذلك تكون الكلية وفرت مئات الآلاف من الدولارات في تصميم البرمجيات التي تحتاجها مستعينة بعد الله بخبراتها من المدربين الأكاديميين بالكلية الذين فتحوا خطوط التواصل مع الشركات الأم في مقرها بالولايات المتحدة الأمريكية وحصلت الكلية على امتيازات وترجمة لبعض التطبيقات تخدم العالم العربي بالعموم والجامعات والكليات المهتمة بالتقنية بالخصوص وأبدى م. شاكر استعداد الكلية لمد يد العون والتعاون مع كافة مؤسسات المجتمع للاستفادة من تجربة الكلية في (الأتمتة) من خلال التطبيقات الذكية المتاحة في الشبكة العالمية الأمر الذي يؤدي لتوفير المبالغ الطائلة من عمليات تصميم البرمجيات بتوظيف التطبيقات الذكية والتي تم إعدادها بدرجة عالية من الاحترافية وقدرات فائقة في الخصوصية والأمان وبالمجان وفقاً لصحيفة الرياض.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)