توصية طبية بإدراج السلامة المرورية ضمن المناهج التعليمية بالمدارس

توصية طبية بإدراج السلامة المرورية ضمن المناهج التعليمية بالمدارس

التعليم السعودي : أوصى المؤتمر العالمي الثاني لطب طوارئ الأطفال والذي نظمه مؤخراً مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض بمشاركة الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بمركز الملك فهد الثقافي بالرياض برعاية “الرياض” اعلاميا بإدراج السلامة المرورية ضمن المناهج التعليمية في المدارس مع الزام استخدام أجهزة إنذار الحريق او الدخان داخل المنازل والمباني وزيادة إنشاء وحدات للحروق بالمستشفيات.

وشددت التوصيات على معاملة جميع إصابات الأطفال بمنهج يشمل صحة الطفل والتنمية معا ووضع وتنفيذ سياسة وقاية الطفل من الإصابات مع خطة عمل لذلك. وطالبت التوصيات بتنفيذ إجراءات محددة لمنع ومكافحة إصابات الأطفال وتعزيز النظم الصحية لمعالجة إصابات الأطفال وتحسين نوعية وكمية البيانات الوقائية لاصابات الأطفال مع تحديد الأولويات للبحث العلمي.

وبحسب مصادر صحفية فقد قال الدكتور محمد الفيفي استشاري طب الأطفال وطب طوارئ الأطفال بتخصصي الرياض، رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر في تصريح له أن إستراتيجية الوقاية من الإصابات عملية فعالة للصحة العامة من حيث التكلفة، ويمكن أن تنقذ حياة أكثر من 1000 طفل في اليوم على الصعيد العالمي بحسب بيانات منظمة الصحة العالمية.

ولفت الى ان إصابات الطفولة تشكل ضغطا هائلا على أنظمة الرعاية الصحية، وقال: إن الأطفال المصابين بحاجة إلى العيش مع العجز الذي يؤثر على تنميتهم الاجتماعية وتعليمهم وقدرتهم على العمل.

وزاد: “على مدى العقود الثلاثة الماضية تمكنت هذه البلدان من الحد من الوفيات الناجمة عن إصابات الأطفال بنسبة تصل إلى 50 ٪ من خلال تنفيذ خطه متعددة الجوانب لمنع إصابات الأطفال.

يذكر ان المؤتمر حظي بمشاركة نحو 700 مشارك من داخل المملكة وخارجها، واشتمل على العديد من الندوات والمحاضرات وورش العمل التي ناقشت آخر التطورات الحديثة في طب طوارئ الأطفال.


التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)