جائزة فيصل بن بندر لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات بمنطقة القصيم تنطلق غداً السبت

جائزة فيصل بن بندر لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات بمنطقة القصيم تنطلق غداً السبت

التعليم السعودي : تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدا لعزيز أمير منطقة القصيم تنطلق غداً السبت منافسات المسابقة الختامية على جائزة فيصل بن بندر بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات بمنطقة القصيم في دورتها الثانية التي تنظمها الأمانة العامة للجائزة خلال الفترة : ( 10ـــ12/6/1434هـ ) بمشاركة (53) متسابقاً و(27) متسابقة لخوض غمار التنافس والتسابق على حفظ كتاب الله تعالى .
وأوضح الأمين العام للجائزة الشيخ علي بن صالح الرشودي أن الأمانة العامة أكملت استعداداتها لاستقبال المشاركين والمشاركات الذين يمثلون مدن ومحافظات ومراكز المنطقة بعد اجتيازهم للتصفيات الأولية لهذه الجائزة, حيث يستعدون للتنافس في التصفيات الختامية التي يتولى تحكيمها خمسة من المحكمين وخمس من المحكمات من المتخصصين بالقرآن الكريم وعلومه من أساتذة الجامعات وغيرهم .
وأبان الشيخ الرشودي أن الجائزة تشتمل على فروع خمسة , يضمن الفرع الأول حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد , والفرع الثاني حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد , والفرع الثالث حفظ خمسة عشر جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد , اما الفرع الرابع فيشتمل على حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد ، في حين يشتمل الفرع الخامس حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد , مشيراً إلى أن هذه الجائزة تهدف إلى خدمة كتاب الله الكريم بما يليق بمكانته العالية , كما تعد تحفيزا للفئات الشابة على حفظ القرآن الكريم وإجادته تلاوةً وفهماً وتطبيقاً , وتشجيعا لحفظة كتاب الله على مراجعة ما حفظوه من القرآن الكريم وتعاهد ذلك, فضلاً عن تكريم حفظة القرآن الكريم لإبراز تفوقهم وتفعيله في محيط مجتمعهم , وإبراز جهود المؤسسات المعنية بحفظ القرآن الكريم وتتويجها في المنطقة, إضافة لإبراز جهود المملكة في سبيل خدمة القرآن الكريم والعناية به في كافة المجالات .
وأشار الشيخ علي الرشودي إلى أن الجائزة تميزت في دورتها الثانية لهذا العام بقوة المنافسة بين المتسابقين والمتسابقات دل على ذلك تقارب النتائج في التصفيات الأولية التي بدأت منذ أشهر وهذا مما يؤكد ـ ولله الحمد ـ نجاح الجائزة في دورتها الأولى , معرباً عن شكره وامتنانه لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز لرعاية هذه الجائزة وتكفله بجميع نفقاتها سواء ما يتعلق بالجوائز المالية الخاصة بالفائزين والفائزات بفروعها الخمسة من البنين والبنات أو ما يتصل بجوانبها التنظيمية ونحو ذلك من الدعم والمساندة والمتابعة ، سائلاً الله تعالى أن يجعل ذلك في ميزان حسناته ووالديه وأن يديم على هذه البلاد إيمانها وأمنها واستقرارها بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني ـ حفظهم الله ـ .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)