جامعة الطائف تشارك في رعاية المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي كراعٍ بلاتيني

جامعة الطائف تشارك في رعاية المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي كراعٍ بلاتيني

التعليم السعودي : أكدت جامعة الطائف أن مشاركتها في المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي تهدف إلى التعريف بمشروعاتها وبرامجها ومبادراتها الأكاديمية والبحثية والعلمية، ووخططها لإعادة هيكلة عماداتها وإدارتها، ضمن خطتها الشاملة للتطوير التي بدأت تنفيذها أخيراً.
وبينت الجامعة أن مشاركتها في رعاية فعاليات المعرض والمؤتمر كراعٍ بلاتيني يأتي انطلاقاً من حرصها على إنجاح هذه المناسبة المهمة لقطاع التعليم العالي، والمساعدة في تحقيق الأهداف المرجوة للمعرض والمؤتمر، في إتاحة الفرصة للجامعات السعودية لمناقشة الفرص والتحديات التي تطرحها أمامها رؤية المملكة (2030)، وصولاً إلى الارتقاء بجودة العمل المؤسسي والأكاديمي في تلك الجامعات.
وأوضح مدير جامعة الطائف الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، أن الجامعة أعدت خطتها الشاملة للتطوير على أساس التوافق مع أهداف رؤية المملكة (٢٠٣٠) وخطة التحول الوطني (٢٠٢٠)، والتي نصت على تعزيز نظام التعليم لتلبية متطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل المستقبلية، وتزويدهم بالمهارات والمعارف اللازمة لذلك.
وقال الدكتور زمان: “إن رؤية المملكة (٢٠٣٠) وخطة التحول الوطني (٢٠٢٠)، الطموحتين تلقي على عاتق الجامعات في بلادنا مسؤولية ضخمة في تأهيل الكوادر البشرية القادرة على مواكبة التحولات التي ستشهدها المملكة في جميع المجالات خلال السنوات المقبلة، من خلال الارتقاء بجودة التعليم وجودة مخرجاتها”.
وأضاف: “تهدف رؤية المملكة ٢٠٣٠ إلى أن تصبح خمس جامعات سعودية على الأقل من أفضل ٢٠٠ جامعة دولية بحلول العام (١٤٥٢هـ – ٢٠٣٠م)، وسنسعى في جامعة الطائف جاهدين إلى التنافس مع بقية الجامعات في بلادنا لتحقيق هذا الهدف، وتحقيق مراكز متقدمة على المستوى الدولي في جودة التعليم”.
واستعرض مدير جامعة الطائف بعض المبادرات والمشاريع الجديدة التي أطلقتها الجامعة أخيراً لرفع قدراتها إلى مستوى تطلعات الرؤية وخطة التحول الوطني.
وذكر أن الجامعة أطلقت مبادرة “الجامعة التي نريد” الهادفة إلى تشجيع أعضاء هيئة التدريس في الجامعة، وكذلك طلابها، للمشاركة في صياغة رؤيتها المستقبلية، ومشروع “التحول البرامجي” الذي يتضمن 33 برنامجاً تغطي 97 مستوى دراسياً في جميع كليات الجامعة.
كما أشار إلى إطلاق الجامعة برنامج دعم مشاريع البحث العلمي “داعم”، الهادف إلى تشجيع أعضاء هيئة التدريس المعينين على الانخراط في مشاريع بحثية جديدة بالشراكة مع زملائهم الباحثين من داخل الجامعة أو خارجها، إضافة إلى إطلاق برنامج “قيم” الذي يسعى لنشر وتعزيز كثير من الأخلاقيات الإيجابية داخل الجامعة بشكل دائم وممنهج.
وأشار الدكتور زمان إلى ما تتمتع به جامعة الطائف من إمكانات تؤهلها كجامعة لتحقيق هذه الرؤية، إذ تعتبر حديثة التأسيس قياساً بالجامعات الكبرى والرائدة المملكة، وبدأت من حيث انتهت تلك الجامعات، وحرصت على الاستفادة من الخبرات والتجارب المحلية والدولية، واستقطاب أفضل الكفاءات المتميزة في جميع التخصصات للانضمام إلى هيئة التدريس فيها”.
كما أشار إلى موقع الجامعة في محافظة الطائف التي تعد من أكبر المحافظات في بلادنا، وتتمتع بكثافة سكانية عالية، فضلاً عن موقعها المتميز القريب من مدن مكة المكرمة وجدة وترتبط برياً وجوياً بجميع مناطق المملكة وحتى خارجها”.
وشدد مدير جامعة الطائف على أن الجامعة ستلتزم في الفترة المقبلة بالعمل على تطبيق أرقى معايير الجودة في العملية التعليمية، والتحسين المستمر للخدمات والبرامج الأكاديمية المقدمة، وتعزيز الشراكة والخدمة المجتمعية، وكذلك تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص، وتحسين آليات التعاون وإبراز دور الجامعة” وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)