جامعة المؤسس عالجت نقص قاعات طلاب الآداب

جامعة المؤسس عالجت نقص قاعات طلاب الآداب

التعليم السعودي: أعلنت جامعة الملك عبدالعزيز، عن معالجتها لنقص القاعات الدراسية في كلية الآداب بالجامعة، مبينة أنها أعادت الشعب الدراسية إلى وضعها السابق وتسكينها في القاعات الدراسية. وأوضح المتحدث الرسمي باسم الجامعة الدكتور شارع البقمي – لمصادر صحيفة – «عكاظ» في تعليقه على شكوى الطلاب من نقص القاعات الدراسية، أنهم يقدرون تفهم الطلاب لذلك، مشيرا إلى أن السبب يعود إلى ان الكلية هدفت لزيادة اعداد الشعب بزيادة القاعات الدراسية لتقليل أعداد الطلاب بكل شعبة، وذلك لتهيئة أجواء مثالية للطالب بغرض التحصيل العلمي، مبينا أن الهدف من ذلك خلق جو أكثر ملاءمة للطالب وعدم زيادة أعداد الطلاب في كل شعبة، مما يساعد عضو هيئة التدريس على فعالية تدريس المادة، إلا ان المقاول المتعهد بتسليم القاعات الدراسية الجديدة، تأخر في تسليم تلك القاعات مع بداية العام الدراسي، وأضاف «لقد رأت الجامعة حاليا ان تعيد توسيع الشعب الى ماكانت عليه في الأعوام الماضي»، مشيرا إلى أن الجامعة بكافة مسؤوليها تسعى الى تسخير إمكاناتها وطاقاتها كافة لتوفير البيئة الملائمة ليتمكن الطالب من الاستفادة المثلى من المواد التي يدرسها.
وأكد البقمي، ان الكلية ستأخذ بعين الاعتبار تأخر بعض الطلاب في الالتحاق بشعبهم، مبيناً انه لن يكون هناك اي تأثير على الخطة الدراسية للمنهج، وأن الاختبارات الدورية سيعاد برمجتها على النحو الذي يحقق للطلاب الجو الملائم ويمكنهم من الاستفادة من تلك المواد.وكان طلاب يدرسون في كلية الآداب بجامعة الملك عبدالعزيز، قد اشتكوا من عدم وجود قاعات للمواد التي سجلوا فيها، وقالوا إن إدارة الكلية عللت ذلك بقلة القاعات الدراسية، مشيرين إلى أن بعض القاعات بالجامعة يمكنها احتواء ما يزيد على 100 طالب بينما تقتصر على 50 طالباً فقط، وأضافوا «الكلية وعدت بحل هذه المشكلة، إلا أن الشهر الأول من العام الدراسي أوشك على الانتهاء ولم تحدد القاعات إلى هذه اللحظة حيث أعداد الطلاب وقلة القاعات المتاحة».

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)