جامعة المعرفة تدشن كرسيا بحثيا لعاصمة الدولة السعودية الأولى

جامعة المعرفة تدشن كرسيا بحثيا لعاصمة الدولة السعودية الأولى

مدونة التعليم السعودي – متابعات : دشنت جامعة المعرفة كرسي «جودة الحياة بالدرعية» ويهدف لتسخير البحث العلمي والابتكارات المصاحبة للمساهمة في تحسين جودة حياة الفرد والمجتمع بمحافظة الدرعية وجاء تدشين الكرسي بعد موافقة مجلس الجامعة وتزامنًا مع احتفالات المملكة العربية السعودية بيوم التأسيس.

ويأتي تأسيس جامعة المعرفة كرسيًا علميًا للبحث والابتكار في مجال جودة الحياة بالدرعية تجسيدًا لدور الجامعة والذي يتجاوز العملية التعليمية إلى خدمة المجتمع والمساهمة في رؤية 2030 والاهتمام بتنمية البيئة المحلية للجامعة ورفع جودة الحياة، حيث تميزت جامعة المعرفة بموقعها الاستراتيجي في عاصمة المملكة التاريخية الدرعية، والتي تمثل قيمة تاريخية كبيرة، حيث كانت منطلقا لتأسيس الدولة السعودية الأولى وعاصمتها قبل 3 قرون، وشكلت دورا محوريا في التاريخ السياسي والتراثي للمملكة العربية السعودية.

ويمثل تأسيس كرسي جودة الحياة بالدرعية قيمة كبيرة للجامعة ودورها في مساهمة الكفاءات العلمية والبحثية المتميزة وشركائها في دعم تطور الدرعية ومجتمعها من خلال البحث العلمي وخدمة المجتمع وإنشاء البرامج التدريبية والتطوعية خصوصًا في مجال تحسين جودة الحياة لكي تصبح مدينة الدرعية نموذجًا للبيئة الصحية المتميزة.

ويسعى كرسي «جودة الحياة بالدرعية» إلى القيام بدور ريادي في البحث الأساسي والتطبيقي في المجالات الصحية والرياضية والبيئة والسياحة والخدمات المرافقة حول جودة الحياة في وادي الدرعية بهدف اقتراح مخطط عملي للتنمية المستقبلية وتشمل رؤية الكرسي التركيز على التنمية الاجتماعية – الديمغرافية والمادية لتحقيق أعلى معايير لجودة حياة الإنسان.

وتعتمد البحوث على المؤشرات العالمية لقياس جودة الحياة مع تكييفها وفقًا للمتغيرات والعوامل المحلية يعتبر كرسي «جودة الحياة بالدرعية» مجالًا علميًا يساعد جامعة المعرفة في تفعيل شراكتها المتميزة مع هيئة تطوير بوابة الدرعية ويمنح فرصة لتقديم المساهمات البحثية للطلاب والطالبات والمهتمين بالبحث العلمي.

الجدير بالذكر، أن أحد أهم استراتيجيات جامعة المعرفة تفعيل دور الجامعة لخدمة المجتمع ومؤسساته ولديها شراكات استراتيجية مع عدد من القطاعات منها هيئة تطوير بوابة الدرعية ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وعدد من الجهات الأخرى وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)