جمعية تكافل لرعاية الأيتام بالمدينة المنورة تقيم حفلها السنوي الثالث

جمعية تكافل لرعاية الأيتام بالمدينة المنورة تقيم حفلها السنوي الثالث

التعليم السعودي : تنظم جمعية تكافل الخيرية لرعاية الأيتام بالمدينة المنورة مساء اليوم  حفل اليتيم السنوي الثالث , وتدشين برنامج تكافل لإعمار مساكن الأيتام بالمنطقة.
وعبّر أمين عام الجمعية الدكتور عبد المحسن الحربي باسمه ونيابة عن منسوبي الجمعية عن شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس إدارة الجمعية لما يوليه سموه من دعم ومساندة للجمعية ومتابعته لمشروعاتها ورعايته لأيتام المنطقة، مؤكداً أن هذا ليس بمستغرب على سموه الذي عُرف بدعمه المتواصل لمشاريع الخير والعطاء في جميع المجالات وحنوه على اليتيم والأرملة والمسكين في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
كما وجه الشكر لجميع المحسنين والداعمين لأيتام المدينة من الكفلاء الكرام ورجال الأعمال.
وأبان الحربي أن حفل اليتيم السنوي الثالث سيشهد تدشين “برنامج تكافل لإعمار المساكن” وهو برنامج سيتم العمل فيه خلال ثلاث سنوات قادمة لبناء 195 وحدة سكنية لأسر الأيتام في محافظات المدينة المنورة وقراها, بالإضافة إلى ترميم 300 منزل من منازل الأيتام, حيث قد قُدّرت تكلفة الوحدة الواحدة بمبلغ 180 ألف ريـال للبناء و20 ألف ريـال للترميم، ويستفيد من هذا البرنامج أكثر من ثلاثة آلاف يتيم .
وأوضح أن الجمعية ستطلق في هذه المناسبة “جائزة المدينة المنورة للمسؤولية الاجتماعية تجاه الأيتام” التي تهدف إلى دعم المشروعات الجادة في خدمة الأيتام، وتشجيع مؤسسات المجتمع وأفراده على تقديم مشروعات جادة في خدمة اليتيم، وحث الباحثين على إعداد دراسات جادة وعميقة تسهم في إعانة الأيتام ورعايتهم، وتكريم المؤسسات والشخصيات الداعمة للعمل الخيري للأيتام.
وأفاد الحربي أنه سيتم في الحفل توقيع مذكرة تفاهم مع البنك الأهلي التجاري لتنفيذ برنامج الأهلي لرعاية الأيتام وهو برنامج يقدّم الرعاية التعليمية والتدريبية والصحية لمدة خمس سنوات لعدد لا يقل عن ألف من أبنائنا الأيتام ( ذكور وإناث ) بمبلغ يصل إلى 13 مليون ريـال، كما سيشمل الحفل جمع التبرعات من أهل الخير والجود من رجال الأعمال وتكريم أبرز الداعمين لأيتام منطقة المدينة المنورة خلال العام الماضي ورعاة الحملة الإعلامية التي أطلقتها الجمعية خلال شهر رمضان المبارك بعنوان “جيران النبي ” وهي الحملة التي وجدت صدى واسعاً وتفاعلاً كبيراً في مجتمع طيبة الطيبة.
وأضاف أمين عام الجمعية أن الجمعية وضعت رسالة تسعى من خلالها لتقديم الرعاية الشاملة لأيتام وأرامل المدينة المنورة لتوفير الحياة الكريمة لهم معيشياً وصحياً وتربوياً وتعليمياً وفق عمل مؤسساتي، من خلال كوادر متميزة ومؤهلة في إطار عمل خيري حضاري، وأن الجمعية تهدف لأن تكون أنموذجاً مؤسسيا رياديا للعمل الخيري، فهي تتطلع لأن تحقق الريادة في العناية بشريحة الأيتام العزيزة على قلوبنا جميعاً وأن تعكس جهود الدولة المباركة في خدمة شرائح المجتمع كافة والرفع من معاناتهم وتحسين مستوى معيشتهم.
يذكر أن جمعية تكافل الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة المدينة المنورة ترعى أكثر من 8 آلاف يتيم ويتيمة وأمهاتهم رعاية معيشية وصحية وتربوية وتعليمية، وتسعى لأن تكون نموذجاً يحتذى في العناية بالأيتام في جميع حاجاتهم المعيشية والنفسية والتعليمية والتربوية والتأهيلية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>