جمعية نقاء الخيرية تسخر جميع إمكانيتها في اليوم العالمي للتدخين وتقدم برامج غير مسبوقة

جمعية نقاء الخيرية تسخر جميع إمكانيتها في اليوم العالمي للتدخين وتقدم برامج غير مسبوقة

التعليم السعودي : تنطلق فعاليات اليوم العالمي لمكافحة التدخين يوم غد الأربعاء بمركز الملك فهد الثقافي بالرياض بهدف توعية وإرشاد المجتمع من إضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه كونه يعد آفة يجب التخلص منها لنوجد أسرة ومجتمع يعيش بنقاء صحي.
وتقدم جمعية نقاء الخيرية لمكافحة التدخين رؤية جديدة من خلال توظيفها للمسرح الصحي لأول مرة عبر مسرحيتين للرجال وأخرى للنساء الأولى بعنوان “بيت أبو حمدان”، والثانية “شيخة وبناتها”، حيث سخرت كافة التجهيزات والإمكانيات المسرحية لإيصال رسالة واضحة للأسرة والمجتمع إذ تنوعت برامجها وفقراتها من خلال المسرح للكبار ومسرح الطفل والمسابقات التثقيفية للكبار والصغار وإقامة الأمسيات الشعرية وجناح للرسم وركن العود ومركز معلومات للضيوف.
و أشاد مشرف عام الفعالية وصاحب الفكرة والرؤية الفنية محسن الشهري بما قدمه سمو أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبد العزيز لإنجاح الفعالية والارتقاء بها من حيث البعد الفكري والتثقيفي وحثه وتوجيهه لإيصال الرسالة للمجتمع لتحقيق الهدف المنشود .
وأضاف الشهري أن ما يقدم من خلال أيام الفعاليات لليوم العالمي للتدخين هي أعمال مسرحية تقدم لأول مرة كمسرة صحي تثقيفي تم مزجه بالكوميديا ذات الموقف تعنى بصحة الإنسان، وتثقف أفراد المجتمع، مشيراً إلى أهمية التوقف عن التدخين والبعد عن ممارسته ليس فقط في الإدارات الحكومية ، بل في كل لحظة من حياتنا، مستشهدين بأن الدين الإسلامي يحثنا على أن لا نلقي بإدينا للتهلكة .
وأوضح الشهري أن النصوص المسرحية كتبت برؤية فنية وعلمية، يقدم من خلالها صحة معلومة بقوالب كوميدية ساخرة لاستقاء معلومة من خلال المتعة والمرح، مشيداً بما قمة الكاتب يحيى بقاش من عصارة من الفكر والبحث المستفيض ليحاكي متذوقي المسرح. وقال الكاتب يحيى بقاش أن اهتمامانا بتوعية وتثقيف الفرد والمجتمع من المهام والمشاريع التي ينبغي إلا تتوقف كوننا نؤمن بفاعلية العمل المسرح والدراما من حيث التوجيه والنقد لتنوير المجتمع , مفيداً أن الفكرة التي تم بناء النصوص المسرحية من خلالها للكاتب محسن الشهري أوجدت حضور ذهني ذو أهداف شمولية تناولت قضية التدخين في أدق تفاصيلها وأشد إضرارها المادية والصحية والمادية والاجتماعية.
وبين أن الطرح الذي سيقدم من خلال العروض المسرحية، يتناول كيفية التعريف بآفة التدخين وأضرارها، وطرق التخلص منها والإقلاع عنها، وتوعية المجتمع على أن نحارب الآفة وليس الفاعل، مشيداً بالبعد الإنساني الاجتماعي , مشيراً إلى أن هناك العديد من الفعاليات تتعلق بالمحاضرات التوعوية والعيادات المتنقلة، والمسابقات الترفيهية التي تتعلق بالأطفال والكبار، وعروض متميزة لفرقة “خواطر الظلام”، الحاصلة على المركز الأول في برنامج “أرب قوتلنت”، ومجموعة من نجوم الإنشاد، وعروض “أستنداب كوميدي”، نخبة من نجوم اليوتيوب كما تم تجهيز جناح خاص بالطفل بتصميم ديكور جاذب لنفسية الطفل يتضمن رسومات كرتونية لها علاقة حميمية بالطفل السعودي ، إضافة إلى تخصيص مرسم خاص بالطفل يقدم من خلاله الطفل رسوماً تعبر عن أضرار التدخين والمعاناة التي قد تحدث نتيجة تعاطي الدخان إضافة لوجود فرقة مسرحية موجهة لعقلية الطفل تتناسب مع ثقافة من خلال فرقة الأطفال المسرحية تتضمن شخصيات “ماسكات “، ذات تصميم يتناسب مع شخصيات لأسرة سعودية، تقدم لوحات مسرحية توعوية إرشادية لمكافحة التدخين والبعد عن تعاطيه وتفعيل عمل مسابقات من خلال طرح الأسئلة الثقافية التي تتعلق بإضرار التدخين يقدم من خلالها جوائز قيمة للأطفال.
ولفت مشرف عام الفعالية إلى أنه سيتم خلال أيام المهرجان إقامة أمسيات شعرية يستضاف من خلالها نخبة من نجوم الشعر الشعبي لتقديم العديد من القصائد التي تتعلق بمكافحة التدخين والبعد عنه وتسليط الضوء على أضراره.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)