جنبوا أبناءكم الفتن وخذوا العبرة مما حل بجيرانكم

جنبوا أبناءكم الفتن وخذوا العبرة مما حل بجيرانكم

التعليم السعودي : أكد سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، على ضرورة أخذ العبرة من الدول المجاورة التي وقعت فيها الفتن، لافتا إلى أن ذلك يستوجب حماية النفس والأبناء منها.
وقال، في الخطبة التي ألقاها بجامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض أمس: «سمعنا في الأسبوع الماضي ما جرى من القبض على بعض أبناء المسلمين كانوا يريدون صناعة المتفجرات ويريدون زعزعة أمننا وزعزعة صفوفنا وتدمير بنياننا وإفساد أخلاقنا، كل هؤلاء من شبابنا، فأين تقوى الله وأين التوجيه، هؤلاء شباب أغواهم الشيطان ووقعوا في المحرمات وقتل المسلمين، وهذا من غفلة الآباء والمجتمع عن هؤلاء الأبناء وتجمعاتهم، لو عملنا ورأينا أبناءنا من يعاشرون ومن يصاحبون لما أثروا عليهم، حيث يستغلون حاجات الشباب فيوجهونهم نحو المخدرات، وكذلك الأمور الخطيرة».
وأضاف: «أيها المسلمون خذوا عبرة من جيرانكم، خذوا عبرة، فالفتن لا خير فيها، يجب أن نعرف أين يذهب أبناؤنا وفي أي مكان سهروا، فإن هناك أعداء الأمة يهمهم زعزعة استقرار هذا البلد، يا أيها الشباب إياكم والاغترار بهؤلاء، ثقوا بالله ثم بدينكم ثم بولاة أمركم، كونوا الجيل الصالح الذي يريد أن يكون منتجا وصانعا عاملا، فاتقوا الله في أنفسكم، يجب أن ننصح الشباب ولا نتركهم للشر يذهب بهم، لا بد من التعاون بما فيه مصلحة الأمة».

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)