خادم الحرمين يشكر ملحقية المملكة في أمريكا والمبتعثين على مشاعرهم الطيبة ويدعو لهم بسلامة العودة

خادم الحرمين يشكر ملحقية المملكة في أمريكا والمبتعثين على مشاعرهم الطيبة ويدعو لهم بسلامة العودة

التعليم السعودي : وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله الشكر إلى وزير التعليم العالي والملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة الأمريكية والطلبة المبتعثين إزاء الفيلم التسجيلي الذي احتوى مشاعر ودعوات الطلاب عقب تماثل خادم الحرمين الشريفين من العملية الجراحية التي تكللت بالنجاح أخيراً، متمنياً التوفيق والنجاح لأبنائه المبتعثين، في حين تحتفل الملحقية بتخرج ما يقارب الثمانية آلالف طالب وطالبة مبتعث في برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي السبت المقبل، ويشهد الحدث معرضاً لتوظيف الخريجين. وقال، حفظه الله، في برقية إلى وزارة التعليم العالي :»أشكركم وأبناءنا الطلاب على ما أبديتموه من مشاعر كريمة دعوات طيبة سائلين الملوى عز وجل أن يمتع الجميع بموفور الصحة والسعادة».
ودعى المليك لأبنائه الطلاب والطالبات :»متمنين لأبنائنا وبناتنا المبتعثين في الخارج النجاح والتوفيق والعودة لوطنهم ليساهموا مع إخوانهم وأخواتهم في استمكمال مسيرة البناء والتنمية في بلدنا الغالي».
من جانبه أكد الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة الدكتور محمد بن عبد الله العيسى أن كلمات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، حفظه الله ورعاه، تعبر عن مدى عمق العلاقة التي تربط قائد البلاد بأبنائه المبتعثون في الولايات المتحدة وحرصه المتواصل على تقديم الرعاية والاهتمام وأفضل الخدمات.
وبين الملحق الثقافي في أمريكا :» يأتي الفيلم الوثائقي الذي قدمه الطلبة تعبيراً عن محبته وأمنياته بدوام الصحة لسيدي خادم الحرمين الشريفين مترجماً لهذه العلاقة بين الابناء ووالدهم القائد الذي لم يألوا جهداً ودعماً وتشجيعاً سعياً إلى تسليحهم بالمعارف والعلوم التي تسهم في الارتقاء بالوطن».
وقال العيسى :»هذه الكلمات وجدت الصدى العظيم في نفوس الطلاب وأبهجتهم عندما نقلنا إليهم مشاعر الوالد القائد سيدي الملك عبد الله بن عبد العزيز ـ حفظه الله ـ «ـ مشددا على « أنها ستكون دافعاً لمزيد من الإبداع والانطلاق في الوقت الذي يتزايد عدد طلابنا في أعرق الجامعات وتتزايد الابحاث والاختراعات يوماً بعد الاخر حيث وصلنا أخيراً لما يزيد عن ٢٠٠ اختراع هي نتيجة هذه الرعاية والاهتمام الفريدة من قيادة الوطن الرشيدة».
من جانبها أوضحت مساعد الملحق للشؤون الثقافية والإجتماعية الدكتورة موضي بنت عبد الله الخلف «أن ماذكره سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ أدخل السعادة في نفوسنا كعاملين في خدمة الوطن وأبنائنا المبتعثين، ودفعنا إلى المزيد من الإخلاص والتفاني من أجل رفعة الوطن والارتقاء بالخدمة المقدمة لابنائنا المبتعثين».
وأضافت أن «مبادرات الطلابية الثقافية خصوصاً تلك التي تحمل طابعاً إنسانياً تلقى الدعم والتشجيع والإبراز للارتقاء بروح التقدير والمحبة والإنتماء الوطني النابع من الحب الحقيقي للوطن».
وأشارت مساعد الملحق للشؤون الثقافية والاجتماعية إلى أن» دعوات الملك الوالد أدخلت البهجة والسعادة في أنفس الطلبة والطالبات كذلك الدعوات والامنيات من قائد الوطن لابنائه شكلت حافزاً فريداً وتأكيداً لروابط المحبة التي زرعها ملكنا الغالي في أنفسنا جميعاً». وخلصت الخلف إلى القول بأن « هذه الكلمات من قائد الوطن أتت لتكون وقوداً لمزيد من التألق والنجاح للطلبة السعوديين في الولايات المتحدة لتقدم المزيد من النجاحات الاكاديمية والاجتماعية».
وفي شأن متصل تنطلق الجمعة المقبلة من ضاحية نشيونال هاربر بولاية ميرلاند (منطقة واشنطن دي سي) فعاليات احتفالات الملحقية الثقافية السعودية في الولايات المتحدة بتخريج ما يقارب ثمانية آلاف مبتعث ومبتعثة من الجامعات الأمريكية في قفزة تاريخية منذ بداية تاريخ الابتعاث، بينما سيشهد الاحتفال ما يقارب ثلاثة الالف خريج وخريجة ومعرض لتوظيف الخريجين في احتفالية يقوده معالي الأستاذ الدكتور خالد العنقري وسفير خادم الحرمين الشريفين في واشنطن معالي الاستاذ عادل بن أحمد الجبير، في حين ستكون أولى الفعاليات بإطلاق معرض التوظيف الذي يشارك فيها 100 جهة من المتوقع أن تعرض…وظيفة.
وقال الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة الأمريكية أرفع التهنئة إلى سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ـ حفظه الله ـ وولي عهد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز ـ حفظه الله ـ بتخرج هذا العدد الكبير الذي نهل العلم والمعارف من الجامعات الأمريكية ليعود للانخراط في عجلة التنمية والرقي بالوطن.
وقال العيسى: «هذه المناسبة السنوية تؤكد مدى عمق رؤية قيادة الوطن للاستثمار في الإنسان السعودي وتأهيله واليوم نحن شهود على منجز تاريخي قطفنا ثماره مع عودة الدفعات السابقة ونحن نراهم الآن يشغلون مواقع مرموقة في مؤسسات الدولة المختلفة والقطاع الخاص، أساتذة جامعات، أطباء، مهندسين وإداريين».
وأوضح الملحق الثقافي أن معظم الخريجين يحملون درجات الدكتوراه والزمالات الطبية والماجستير والبكالوريوس في الاختصاصات: الطبية، الهندسية، الإدارية، والاقتصاد، لافتاً إلى أن الطلبة السعوديين يحققون منجزات أكاديمية وعلمية وحصلوا على براءة اختراع في جامعات عريقة ومهمة.
من جانبها أكدت مساعد الملحق للشؤون الثقافية والاجتماعية الدكتورة موضي بنت عبد الله الخلف أن زيادة الخريجين واكبتها استعدادات وتنويع في برنامج الاحتفال بهذه المناسبة التي نعتبرها قطف الثمار للوطن، مشيرة إلى أن الملحقية مددت فترة التقديم لضمان مشاركة أكبر عدد من الخريجين والخريجات مع ضمان تقديم أفضل التسهيلات في الوقت الذي بلغ إلاجمالي 7375 خريجاً وخريجة.
وأكدت الخلف أن الاحتفال سيكون في فندق قيلورد – ميرلاند، وجرى تجهيز فنادق المنطقة بالحدث وفنادق أخرى في منطقة مجاورة مع توفير جميع وسائل المواصلات لتوفير تنقلات مريحة للخريجين وأسرهم.
وأوضحت الخلف أن جميع الخريجين لديهم بطاقات ذكية تسهل دخولهم لأرض الحدث للمشاركة في مسيرة التخرج والاحتفال، وحضور معرض التوظيف والندوات المصاحبة، في الوقت الذي تم تجهيز 100 غرفة للمقابلات الشخصية.
وقالت: بالتزامن مع حفل التخرج سوف يطلق معرض التوظيف ويمدد لأول مرة إلى ثلاثة أيام نزولاً عن رغبة الطلبة، مع التشديد على أن الجهات التي سوف تحضر تكشف للجهة المنظمة عدد الوظائف المتاحة والاختصاصات، ومتابعة بعد نهاية المناسبة عن عدد الوظائف التي شغلت بالمبتعثين ”.
وذكرت أنه بالتزامن مع بداية اة الإعلان عن التسجيل أطلق موقع اليكتروني كي يتمكن الخريجيين الذين لم يستطيعوا الحضور والذين حضروا أيضاً وخريجي الدفاعات الماضية لوضع سيرهم الذاتية لتقديهما إلى المؤسسات الحكومية والشركات التي ترغب في توظيفهم بمتابعة ورصد من الملحقية للتأكد من جدية الجهات الراغبة في توظيف الخريجيين”.
وختمت الخلف حديثها بالتأكيد على أن الحدث سيشهد ورش عمل تدور حول كيفية إطلاق المشاريع الصغيرة، المبادرة، الابتكار، مهارات المقابلة الشخصية، و العودة إلى الوطن والتأقلم مع ظروف الحياة العملية والاجتماعية بعد فترة الدراسة داعية الحضور إلى تحميل برنامج الحفل والفعاليات على الاجهزة الذكية لتسهيل حصولهم على جميع المعلومات.
يذكر أن المعرض يحظى برعاية من شركة أرامكو السعودية كشريك استراتيجي والبنك السعودي الأمريكي (سامبا) كراع رئيس وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية رعاية اكاديمية ورعاية ماسية من وزارتي الداخلية والصحة وشركة معادن، بينما سوف تكون الخطوط السعودية الناقل الرسمي ووزارة العمل الداعم الوطني لتدريب الكوادر البشرية ورؤية إمارة منطقة مكة المكرمة الداعم كراع وطني للشباب.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)