رئيس الحكومة العراقية السابق يلجأ للفيس بوك بسبب الأوضاع في العراق

رئيس الحكومة العراقية السابق يلجأ للفيس بوك بسبب الأوضاع في العراق

التعليم السعودي : الوضع الأمني المتردي في العراق دفع رئيس الحكومة العراقية السابق إياد علاوي الذي يرأس القائمة العراقية، للجوء إلى صفحته على الفيسبوك والتي تضم صورة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في ملف الصور الخاصة بعلاوي.
لجوء علاوي للفيس بوك جاء بدافع التواصل مع أنصاره ولتأكيد الحضور بينهم بخاصة المتواجدين في الداخل ،حيث لا يترك مناسبة فرحة أو حزينة تعني الشعب العراقي إلا ويدلو بدلوه فيها، مهنئا أو معزيا ومواسيا. كما أن الأزمة السياسية التي يعيشها العراق حاليا وجدت لها حيزا كبيرا على صفحته، حيث كتب : «التمثيلية الكاذبة التي تشهدها حركة الوفاق الوطني والقائمة العراقية مستمرة، حيث حاولت مجموعة من المفصولين من الحركة لا يتجاوز عددهم الثلاثة بدعم من أوساط نافذة في الحكومة بإعلان انسحابهم من (العراقية والوفاق) وهذا جزء من استهداف العملية السياسية برمتها». وقد حاز هذا التعليق على 116 مؤيدا و38 مشاركة أظهرت تململ متابعي علاوي من أسلوب تعاطيه مع المسألة، مطالبين إياه بخطوات عملية. فتساءل مصطفى خاتم وقال: «ستبقى القائمة صامتة دون أن تأخذ رد فعل حازما كالعادة». بالمقابل قال همام المثنى: «آخ من إيران.. كل المصايب من وراها». كما قال محمد علي: «إنه انقلاب أبناء إيران».صفحة إياد علاوي على الفيسبوك حصدت ما يفوق الـ 23 ألف متابع وما يقارب الألف مشارك بالنقاش.
أما ألبوم الصور الخاص به فضم بالإضافة إلى صورة خادم الحرمين الشريفين، صورا لعلاوي خلال حملته الانتخابية الأخيرة. كما ضم صورا لإقليم كردستان في العراق ولرسوم كاريكاتورية نشرت لعلاوي في عدد من الصحف ووسائل الإعلام.
نسبة مشاركة مؤيدي علاوي على الصفحة تراوح بين 130 و160 معجبا، فيما التعليقات تتراوح بين الـ 130 تعليقا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)