رئيس جامعة نايف الأمنية : لجنة لحصر قضايا الفساد تجسد حرص القيادة بالبلاد

رئيس جامعة نايف الأمنية : لجنة لحصر قضايا الفساد تجسد حرص القيادة بالبلاد

التعليم السعودي – متابعات : أكد معالي رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية الدكتور جمعان رشيد بن رقوش أن أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ أيده الله ــ القاضي بتشكيل لجنة عليا برئاسة سمو ولي العهد للنظر في قضايا الفساد يجسد حرص القيادة الرشيدة على تثبيت دعائم الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي .

وقال معاليه في تصريح لـ ” واس” سيسهم هذا الأمر الملكي الكريم في ترسيخ أركان هذا البناء الراسخ والكيان الشامخ الذي يزداد منعة ورخاءً بفضل ما حباه الله تعالى من النعم والمكانة السامية ثم بما تهيأ له من القيادة الرشيدة على امتداد تاريخه وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ــ يحفظه الله ــ والذي بدأت ملامح عهده الحازم والزاهر منذ اليوم الأول لتوليه مقاليد الحكم.

وأكد معاليه أن الأمر الملكي الكريم جاء ليواكب التطورات المهمة التي تشهدها المملكة العربية السعودية في مختلف المجالات وكذلك الاهتمام العالمي بمكافحة هذه الجرائم التي تهدد اقتصاد الدول واستقرار المجتمعات خاصة بعد استفحالها في ظل العولمة و تطور الاتصالات الأمر الذي جعل منها داءً عالمياً مستعصياً على المكافحة .

وأشار إلى أن الجميع يدرك الآثار السلبية المترتبة على جرائم الفساد بمختلف صوره وأشكاله والتبعات الخطيرة لهذه الجرائم ، إذ يمكن لكل نشاط بشري أن يصبح بيئة صالحة للفساد الذي يصعب حصر منابعه خاصة في حال غياب الرقيب الفاعل وتوافر العوامل المساعدة، الأمر الذي يستدعي ضرورة رفع كفاءة الأجهزة الرقابية ووجود نظام محكم وواضح للعقوبات.مع الأخذ بعين الاعتبار أهمية التركيز في الإصلاح على تنمية البواعث الذاتية التي تسد باب الذرائع إلى الإفساد الاقتصادي والإداري من خلال التربية الخلقية والسلوكية.

وأوضح أن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية التي تحظى بدعم ورعاية حكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ــ يحفظهما الله ــ تستشعر عظم المسؤولية الملقاة على عاتقها إزاء النمو المطّرد لجرائم الفساد وبالتالي إزاء الأضرار البشرية والاجتماعية والاقتصادية الخطيرة الناتجة عنها وانطلاقاً من ذلك وفي سياق تنفيذها للإستراتجيات العربية في هذا المجال ومن خلال تلمسها لاحتياجات الأجهزة الأمنية العربية في شتى المجالات، مواكبة منها لتضاريس العمل الأمني فقد أولت الجامعة قضايا مكافحة الفساد ما يجدر بها من عناية واهتمام بتوجيه مباشر ومتابعة دائمة من صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية رئيس المجلس الأعلى للجامعة واضعة في اعتبارها أن الفساد يشكل تهديداً رئيسياً لأمن المجتمعات وعوامل نهوضها وتنميتها في شتى مناحي الحياة.

وخلص معاليه إلى القول : إننا ونحن ننعم بهذه الإنجازات المتواترة لنرفع أكف الضراعة لله عز وجل بالشكر على ما منّ به علينا من نعمه العظيمة وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين، وأن يعينهما على عظيم المسئولية والأمانة بقيادة هذه البلاد المباركة وفقاً لصحيفة الرياض.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)