سمو رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض يكرم الطلاب والطالبات الفائزين بمسابقة “قطار الرياض لرسومات الأطفال”

سمو رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض يكرم الطلاب والطالبات الفائزين بمسابقة “قطار الرياض لرسومات الأطفال”

التعليم السعودي :كرّم صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس اللجنة العليا المشرفة على تنفيذ مشروع النقل العام بمدينة الرياض، الطلاب والطالبات الفائزين بجوائز مسابقة “قطار الرياض لرسومات الأطفال”، وذلك خلال رعاية سموه للحفل الذي أقامته الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض أمس في المتحف الوطني بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي بالرياض، وسط حضور أولياء أمور الطلاب الفائزين وذويهم.
واطلع سموه خلال الحفل، على الـمعرض الذي أقيم بهذه المناسبة في بهو المتحف، وتضمن الأعمال المشاركة في المسابقة، والتي تهدف إلى تعريف الأطفال بـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض – القطار والحافلات) وترسيخ فكرة أهمية المشروع في عقولهم.
كما شاهد سموه فيلماً تسجيلياً قصيراً عن المسابقة، وأهدافها والمشاركين فيها وآلية عملها وتحكيمها، بعد ذلك سلم سموه الجوائز لـ 24 طالباً وطالبة من المراحل الدراسية الثلاث “الابتدائية و المتوسطة و الثانوية”، بعد اختيار لوحاتهم من قبل لجنة تحكيم متخصصة شكلتها الهيئة لتقييم الأعمال المشاركة في المسابقة، وجرى تقسيم الفائزين بالجوائز بحسب مراحل التعليم الثلاث، حيث جرى تكريم ثمانية فائزين في كل مرحلة.
وقال سمو رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس اللجنة العليا المشرفة على تنفيذ مشروع النقل العام بمدينة الرياض لوسائل الإعلام عقب الحفل “إن مشروع النقل العام مشروع طموح، يؤكده اهتمام خادم الحرمين الشريفين وارتباط أهالي مدينة الرياض به ولله الحمد، خاصة وأنه يجسد رؤى أطفال المدينة وأفكارهم وطموحاتهم”، مضيفاً بأن الرياض تستحق كل خير، وبعد اكتمال مشروع القطار ستكون العاصمة وجهة جاذبة للجميع، بمواقعها السياحية والأثرية المتعددة.
وعبر سموه عن دهشته بالمشاركة القوية لطلاب المدارس في هذه المسابقة، مثنياً على تعاون صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، مقدّماً شكره لكل من ساهم وأشرف وتعاون في إنجاز المسابقة ومشروع القطار، كما عبّر سموه عن سعادته بإقامة الحفل بمركز عبد العزيز التاريخي، “الذي نفتخر به جميعاً ونحاول أن تكون فعالياتنا مرتبطة دائماً بتقاليدنا وعاداتنا ولا تبعدنا عنها”.
يذكر أن المعرض المقام في المتحف الوطني للأعمال الفائزة بالمسابقة، سيبدأ في استقبال زواره بدءًا من اليوم ولـمدة أسبوعين، كما تعتزم الهيئة عرض الرسومات الفائزة في المسابقة على جدران مواقع العمل في المشروع، بهدف دعم هذه المواهب واكتشافها، وتعزيز دور الفن التشكيلي في إشاعة الجمال في المجتمع، إضافة إلى الاستفادة من هذه الرسومات فيما تصدره الهيئة من مواد ومنشورات إعلامية حول المشروع.
وبلغ عدد اللوحات المشاركة في المسابقة أكثر من 2500 لوحة، فيما بلغ عدد المدارس الزائرة للمرسم المصاحب للمسابقة 540 مدرسة من المراحل الدراسية كافة بمدينة الرياض، وتجاوز عدد الطلاب الزائرين للمرسم 11 ألف طالب وطالبة.
وتأتي المسابقة ضمن الحملة التعريفية التي أطلقتها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض للتعريف مختلف شرائح المجتمع في مدينة الرياض بـ (مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض – القطار والحافلات)” ، وإطلاع السكان على أهمية المشروع والعوائد التي يقدمها لهم ولمدينتهم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)