سمو نائب أمير القصيم يرعى تخريج 32 حافظاً وحافظة للقرآن بالبكيرية

سمو نائب أمير القصيم يرعى تخريج 32 حافظاً وحافظة للقرآن بالبكيرية

التعليم السعودي – واس : رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم مساء أمس حفل تخريج 32 حافظًا وحافظة لكتاب الله ، يمثلون الدفعة الـ 15 من الدارسين بجمعية تحفيظ القرآن الكريم بالبكيرية ، بحضور معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ، والأمين العام للمجلس الأعلى لجمعيات تحفيظ القرآن الكريم بالمملكة الشيخ عبدالله بن حمد المزروع .
وبدئ الحفل الخطابي الذي أقيم بجامع الشيخ علي بن عبدالله السويلم بالبكيرية ، بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم ألقى رئيس جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالبكيرية الدكتور عبدالله الدخيل كلمة حمد الله في مستهلها على ما أنعم به على بلادنا ، منوهًا بجهود ولاة الأمر في خدمة كتاب الله مؤكداً أن رعاية سمو نائب أمير المنطقة للحفل جزء مما يجده أهل القرآن من اهتمام .
وبين أن الجمعية منذ تأسيسها وهي تعمل على خدمة كتاب الله ،وتشجيع الناشئة على الإقبال على تدارسه ،وإذكاء روح المنافسة بين الحفّاظ ، وربط الأبناء والبنات بالقرآن الكريم.
بعد ذلك استمع الحضور لنماذج من تلاوات للقرآن الكريم من الطلاب الخريجين .
عقب ذلك ألقى رئيس جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة مساعد رئيس محاكم منطقة القصيم الشيخ سليمان الربعي كلمة بين فيها فضل حفظ القرآن الكريم وتعلمه ، مشيدًا بالعناية والرعاية التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، لكتاب الله تعالى، ومن أبرزها مدارس تحفيظ القرآن الكريم للبنين والبنات، والجمعيات الخيرية ، وتنظيم المسابقات المحلية والدولية، إلى جانب القنوات الإذاعية والتليفزيونية التي تبث على مدار الساعة القرآن الكريم.
أثر ذلك قدمت نماذج من تلاوات الطلاب ، ثم ألقى الأمين العام للمجلس الأعلى لجمعيات تحفيظ القرآن الكريم بالمملكة كلمة استعرض فيها جهود الجمعيات في خدمة الدارسين ، مفيدًا أن عدد الجمعيات المعنية بتحفيظ القرآن الكريم على مستوى المملكة تجاوز 183 جمعية موزعة في مختلف المناطق ، ويدرس بها أكثر من 900 ألف طالب وطالبة ، يتخرج منها سنويًا أكثر من 10 آلاف حافظ وحافظة .
ثم قدم عرض مرئي تناول مسيرة جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالبكيرية خلال 30 عامًا ،وما تقدمه من برامج ومنها ( برنامج التلقين ، والبرنامج المميز لحفظ كتاب الله ، وبرنامج مضمون ، ومشروع وقف الوالدين ) .
بعدها القيت قصيدة بهذه المناسبة .
إثر ذلك القى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي كلمة عبر فيها عن سعادته بالمشاركه في هذا الاحتفال .
وهنأ الخريجين ،موصيًا أياهم بتدارس القرآن الكريم وتدبر آياته وفهم معانيه والعمل بمقتضاه ، مقدمًا الدعوة للخريجين لزيارة المسجد الحرام لأداء العمرة عقب موسم الحج بإذن الله ، من قبل شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، مؤكدًا أن حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – أولت جل عنايتها بتعليم وتحفيظ القرآن الكريم .
وعبر عن شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم وسمو نائبه على ما يوليانه من دعم واهتمام ومتابعة لجمعيات تحفيظ القرآن الكريم بالقصيم .
عقب ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز كلمة أكد فيها أنه منذ تولي حكومة هذه البلاد الاهتمام بالمسجد الحرام والمسجد النبوي كان نهج الدولة برهانً واضح لنهج الدولة في خدمة الدين الإسلامي وكتابه العظيم حيث جعلت هذا الكتاب دستوراً لها ومنهجاً لحكمها ،ذاكرا بعض الأمثلة التي تبرهن ذلك منها طرح المسابقات القرآنية لحفظ القرآن وعلومه إقليميا ودولياً على مستوى العالم الإسلامي ، سائلاً الله أن يجزئ المثوبة لهذه الدولة المباركة ، التي رعت كل ما يخدم جمعيات تحفيظ القرآن الكريم.
وقال : إنهم أولوها محض نصحهم وبذلهم فآتت ثمارها وأدت رسالتها التي تعنى بناشئة المسلمين فأصبح في كل بيت بفضل الله يتلى كلام الله ويتدارس في مساجدها آناء الليل وأطراف النهار بفضل الله ثم بفضل المسؤولين المخلصين في الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم وبدعم مالي من رجال هذه البلاد المخلصين لدينهم .
وشكر سموه رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالبكيرية، ومعالي الشيخ السديس على قبوله الرئاسة الفخرية لهذه الجمعية وعلى جهوده .
وفي ختام الحفل كرم سمو نائب أمير منطقة القصيم الجهات المنظمة والداعمة للجمعية ، كما كرم مديري مدارس تحفيظ القرآن بالمحافظة ،والخريجين من حفظة كتاب الله ، ثم التقطت الصور التذكارية لسمو نائب أمير المنطقة مع الخريجين ومنسوبي الجمعية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)