عودة الطلبة السعوديين للدراسة بجامعة مؤتة

عودة الطلبة السعوديين للدراسة بجامعة مؤتة

التعليم السعودي : أكد الدكتور حمد الهاجري القائم بأعمال سفارة المملكة أنه تم اتخاذ عدد من الإجراءات من قبل جامعة مؤتة والجهات الأمنية في المملكة الأردنية الهاشمية بمتابعة من سفارة خادم الحرمين الشريفين في عمان على إثرها عاد الطلاب السعوديون في جامعة مؤتة الأردنية إلى مواصلة دراستهم.
يذكر أن الجامعة الواقعة في محافظة الكرك (120 كيلومترا جنوب عمان)، كانت قد شهدت أحداثا مؤسفة تعرض خلالها الطلاب السعوديون للضرب من جانب طلاب أردنيين أثناء إقامة معرض الجاليات السنوي.
وقد التقى أمس الهاجري وحسين السلامة رئيس شؤون الرعايا السعوديين بالسفارة بالطلاب السعوديين بحضور رئيس الجامعة عبدالرحيم الحنيطي للتأكد من تطبيق الإجراءات التي اتخذتها الجهات الأمنية وإدارة الجامعة لحماية الطلاب السعوديين.
وأكد الهاجري -حسب مصادرنا الصحفية- أن الطلاب السعوديين استأنفوا دراستهم، وأن السفارة حرصت على متابعة ذلك لكيلا يتضرروا خصوصا طلاب السنة التحضيرية في كلية الطب.
وعن رفض كثير من الطلاب الدراسة في الجامعة ومطالبتهم بالنقل إلى جامعات أخرى، قال الهاجري إنه سينظر في كل طلبات النقل مع بداية الفصل المقبل، نافيا ما تردد عن تعرض الطلاب السعوديين لتهديدات من قبل أولياء أمور طلبة أردنيين، موضحا أن جلّ ما في الأمر أن أولياء أمور الطلاب الأردنيين طلبوا من الطلاب السعوديين التنازل فقط.
ونفى الهاجري وجود أي طالب سعودي في المستشفى نتيجة لتلك الأحداث، قائلا: لم يكن هناك سوى أحد الطلاب أدخل المستشفى وخرج في اليوم نفسه. وكانت سفارة المملكة عقدت سلسلة من الاجتماعات مع المعنيين ورفعت تقريرا عن الأحداث وتداعياتها إلى وزارة الخارجية السعودية التي أوفدت مندوبها مدالله الجهني.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)