غرامة 1,6 مليون لطبيبة عربية بسبب أخطاء طبية

غرامة 1,6 مليون لطبيبة عربية بسبب أخطاء طبية

التعليم السعودي : قضت الهيئة الصحية الشرعية المخولة بالنظر في قضايا المستشفيات والمستوصفات الخاصة بمنطقة الرياض، بسداد 1,6 مليون ريال غرامة على طبيبة من جنسية عربية لوالد الطفل الذي ارتكبت أثناء عملية ولادته أخطاء جسيمة أدت إلى وقوع أضرار بالغة يعاني منها الطفل المولود حتى الآن، منها نقص في القدرات العقلية والحركية، وعدم القدرة على الكلام أو التحكم في عملية الإخراج.

ووفقا لمصادرنا الصحفية : ألزمت الهيئة الصحية الشرعية المستشفى الشهير، والذي كانت تعمل به الطبيبة أثناء ارتكابها لهذه الأخطاء المهنية، بتسليم المبلغ المحكوم به إلى المواطن المتضرر، وذلك لعدم وجود تأمين للطبيبة.

وكانت الهيئة المختصة بنظر قضايا المستشفيات والمستوصفات الخاصة قد بدأت نظر هذه القضية بناء على شكوى تقدم بها المواطن ضد طبيبة تعمل في أحد المستشفيات الخاصة الكبرى في الرياض، بصفته وليا جبريا لابنه «ريان»، أفاد فيها بأن زوجته كانت تتابع الحمل مع إحدى الطبيبات في المستشفى، إلا أن حجم الطفل أثناء الولادة كان كبيرا نسبيا، وأنه أبلغ الطبيبة باستعداده لإجراء عملية ولادة قيصرية حال احتاجت زوجته لذلك، فأبلغته بأن الأمور تسير بشكل طبيعي، إلا أن الولادة تعسرت ولم تفلح محاولات الطبيبة للاستعانة بأي من أطباء المستشفى، فاستدعت عددا من عاملات النظافة والممرضات، ضربن بطن الأم لإنزال الطفل، وخرج وكأنه جثة هامدة، ليتم نقله إلى العناية المركزة وإعطاؤه أكسجين لمدة 5 ساعات متواصلة.

وأضاف الأب في شكواه ودعواه أثناء نظر الهيئة للقضية، أن الطفل المولود يعاني من الكثير من المشكلات الصحية، ولا يستطيع الكلام أو المشي أو الاعتماد على نفسه، فضلا عن التشنجات التي يتم علاجها بالمسكنات، مطالبا بتعويضه عن هذه الأضرار، وما تتحمله أسرته من تكاليف علاج وتأمين مقابل من يرعاه مدة حياته.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)