فصول دراسية داخل المسجد النبوي

مدونة التعليم السعودي – متابعات : ينتظم عدد من الطلاب والطالبات في معهد وكلية المسجد النبوي للدراسة داخل المسجد في الفترة الصباحية، وتضم الفصول الدراسية مجموعة من الطلاب على شكل حلقات يتدارسون يوميًا ما بين السابعة صباحًا حتى قبل الظهر في الجهة الغربية من المسجد مستخدمين وسائل التعليم الحديثة حيث باتت الفصول ملاحظةً للزائرين من جميع أقطار العالم الذين يحضرون ويوثقون التحاق الطلاب بالمعهد وكلية المسجد للدراسة.

الامتحان النهائي

ويفتتح المعهد تسجيله سنويًا لقبول الطلاب والطالبات وإجراء المقابلات قبل إعلان الخطة الدراسية ومواعيد الدوام الذي يشابه كثيرًا التعليم العام والأهلي بالمدارس لكنه يختلف باختلاف المكان إضافةً إلى وجود عدد من الأنشطة اللاصفية والخدمات الإلكترونية المقدمة للطلاب حيث يشترط المعهد عند القبول شهادة انتهاء المرحلة السابقة، أن يكون سعوديَ الجنسية أو حاصلاً على إقامة نظامية سارية المفعول، والحصول على الشهادة الابتدائية للمرحلة المتوسطة والشهادة المتوسطة للمرحلة الثانوية كما لا يقل عمر الطالب عن 12 عامًا للمرحلة المتوسطة وعن 15 عامًا للمرحلة الثانوية، واجتياز الاختبار التحريري والمقابلة الشخصية إضافةً إلى أن يكون المتقدم حسنَ السيرة والسلوك، فيما يجري المعهد اختبارًا للطلاب عقب انتهاء الدراسة في الفصل الدراسي وإجراء الامتحان النهائي داخل المسجد النبوي حيث يمنح المعهد الشهادة المتوسطة والشهادة الثانوية في حين تمنح كلية المسجد النبوي شهادة البكالوريوس بعدد من التخصصات.

كلية الشريعة

يذكر أن معهد المسجد النبوي افتتح فصوله مع بداية العام الدراسي 1423-1424، وبدأت الدراسة بفصل واحد هو الأول المتوسط، وكان عدد طلابه الذين أدّوا الامتحانات 56 طالبًا يدرسهم أربعة مدرسين، قبل أن تُفتتح الفصول تباعًا مع توالي السنوات، كما خرّج المعهد أول دفعة في المرحلة المتوسطة في العام الدراسي 1425-1426، ثم تخرجت أول دفعة في المرحلة الثانوية في العام الدراسي 1428-1429، بعدها افتتح القسم العالي الذي يعادل دبلومًا عاليًا بكلية الشريعة “كلية المسجد النبوي حاليًا “، وذلك في عام 1430 والتحق الطلبة فيه بداية العام الدراسي 1431-1432، حيث تخرّجت أول دفعة فيه عام 1435.

منتظمون ومنتسبون

ومعظم المعلمين الذين يدرّسون الطلبة بمراحل المعهد الثلاث -المتوسط والثانوي والعالي- يحملون شهادة الدكتوراه، أو في مرحلتها الدراسية حاليًا، إلى جانب عدد من المتعاونين من أساتذة الجامعات الأكاديميين حملة الدكتوراه والمشايخ، وينقسم الطلاب في المعهد إلى قسمين؛ طلاب منتظمون وهم الطلبة الذين يلزمون بالحضور إلى المعهد يوميًا للدراسة، ويحاسبون على تغيّبهم وتأخيرهم طيلة العام الدراسي، والطلاب المنتسبون وهم الطلبة الذين قَبِل المعهد انتسابهم إليه، وليسوا ملزمين بالحضور للدراسة، بل يكون ذلك اختياريًا لهم، ولكن يلزم حضور اختبارات الفصل الدراسي الأول والثاني والدور الثاني، ويؤدي الجميع “منتظمون ومنتسبون” الامتحانات في وقت واحد ويفتح المعهد أبوابه للمستجدين سنويًا في أوقات محددة بعد انتهاء العام الدراسي، وقبل بداية الفصل الدراسي الأول بأسبوعين، ويحدد في كل سنة التاريخ الخاص ببداية القبول في المعهد وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)