كفايات المعلمين يكشف مستوى أداء الطلاب والكليات بالجامعات السعودية لتجويد مهنة التعليم

كفايات المعلمين يكشف مستوى أداء الطلاب والكليات بالجامعات السعودية لتجويد مهنة التعليم

التعليم السعودي – واس : يعدّ مقياس كفايات المعلمين والمعلمات أحد مشاريع المركز الوطني للقياس التابع لهيئة تقويم التعليم التي يقدمها لوزارة التعليم، وهو أحد متطلبات الحصول على الوظيفة التعليمية لأجل تجويد مهنة التعليم، وانتقاء أفضل الكوادر البشرية، ويقيس مدى تحقق الحد الأدنى من المعايير التي ينبغي توفرها في المتقدمين لمهنة التدريس، بما تشتمل عليه من معارف وعلوم ومهارات تغطي الجوانب الأساسية للمهنة، وتستخدم نتائج الاختبار لأغراض عدة؛ منها استخدامها في عمليات الانتقاء والمفاضلة للوظائف التعليمية من قبل الجهات المختصة بوزارة التعليم.
ويتمثل دور مركز “قياس” في اختبار كفايات المعلمين والمعلمات في بناء الاختبارات، وذلك من خلال إعداد الأدلة والمعايير الخاصة بكل تخصص والتي يقوم بها مختصون وخبراء من الأكاديميين ومن التربويين في الميدان، ومن ثم بناء أسئلة في ضوء هذه المعايير ووفق الأسس العلمية، ويقوم بإعدادها خبراء في كل تخصص. ويتم اجراء الاختبارات في مراكز الاختبارات التابعة للمركز في مختلف مناطق المملكة. ولا ينتهي دور المركز بتطبيق الاختبار، بل يتعدى ذلك إلى تقديم تغذية راجعة لوزارة التعليم عن مستوى أداء المتقدمين للاختبار وكذلك الكليات التي تخرج فيها الطلاب، وهذا يتم عن طريق تزويد الوزارة والجامعات السعودية بتقارير دورية بعد كل اختبار يتم عقده , وتسهم هذه التقارير في مراجعة برامج اعداد المعلمين في الجامعات السعودية من خلال المواءمة بين برامج إعداد المعلمين والمعايير ونتائج خريجي هذه البرامج.
وأول اختبار قام مركز “قياس” بتطبيقه على المتقدمين لمهنة التدريس قبل حوالي خمس سنوات وشمل حوالي ( 7 ) تخصصات والآن وصل عدد التخصصات ( 27 ) تخصصًا، ويتكون اختبار كفايات المعلمين والمعلمات من جزأين أساسيين، هما: الاختبار العام الذي يغطي المجالات التربوية العامة التي تشترك فيها جميع التخصصات التدريسية، ويتضمن ذلك المعرفة المهنية، وتعزيز التعلم، ودعم التعلم، والمسؤولية المهنية، كما تغطى هذه المجالات بعدد من المعايير العامة، أما الاختبار الثاني من اختبارات المعلمين هو اختبار التخصص والذي يغطي المجالات الأساسية لكل تخصص من التخصصات التدريسية التي تتناولها الاختبارات.
وبإمكان المتقدمين والمتقدمات لاختبار الكفايات الاستفادة من الإصدارات والنشرات الموجودة في موقع “قياس” الإلكتروني www.qiyas.org، وتتضمن هذه الإصدارات أدلة للاختبارات وكل تخصص على حدة وتتضمن هذه الأدلة إرشادات للمختبرين عن الاختبار بالإضافة الى أسئلة مماثلة للاختبار الفعلي ويمكن الاستفادة منها في التدريب على الاختبار وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>