كليات ومعاهد الهيئة الملكية تزف 1720 خريجًا وخريجة الليلة

كليات ومعاهد الهيئة الملكية تزف 1720 خريجًا وخريجة الليلة

التعليم السعودي : يرعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية مساء اليوم «الاربعاء» حفل تخرج طلاب قطاع الكليات والمعاهد بالهيئة الملكية بالجبيل بحضور الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، ومحافظ الجبيل عبدالله العسكر وأولياء امور الطلاب وعدد من المسؤولين وذلك في مركز الملك عبدالله الحضاري بالجبيل الصناعية.

تخصصات جديدة

وقال مدير عام قطاع الكليات والمعاهد في الهيئة الملكية بالجبيل د. على عسيري إن تشريف سمو أمير المنطقة الشرقية لحفل الكليات والمعاهد يعبر عن مشاركة ودعم القيادة للمواطنين في فرحتهم، والشد على أيديهم لبناء الوطن، وهذا ليس مستغربًا من ولاة أمرنا، وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز «يحفظه الله»، وأضاف: إن عدد الخريجين والتخصصات في مختلف الكليات والمعاهد يبلغ 1720 طالبا وطالبة في 35 تخصصا، مشيرا الى فتح تخصصات اخرى استجابة لسوق العمل قريبا.

فرص عمل

وأوضح أن الجبيل الصناعية تعد أكبر مدينة صناعية في مجال الصناعات البتروكيماوية على مستوى العالم وهو ما أسهم في خلق فرص عمل كبيرة لخريجي الجامعات والمعاهد وغيرها بشكل عام على مستوى المملكة، فيما يكمل عدد منهم تعليمه في الخارج، مضيفا: إن نسبة توظيف خريجي هذا العام تجاوزت 90%، وأشار الى ترشيح عدد كبير من المعيدين والمحاضرين سنويا لإكمال دراساتهم العليا في الجامعات المرموقة على مستوى العالم، كما تسهم الهيئة الملكية في دعم برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث من خلال تسهيل عملية الابتعاث وتهيئة الوظائف المناسبة لهم عند عودتهم، كاشفا عن الانتهاء من مبنى الكلية الجامعية الجديد في عام 2020 المقبل.

أهمية بالغة

وعن الشراكات مع جامعات داخلية وخارجية، قال د. عسيري: إن العمل مع الجهات ذات العلاقة سواء بالداخل أو الخارج ذو أهمية بالغة، ولدينا تجارب كثيرة مع جامعات داخليا وخارجيا، مثل جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، والخارجية، مثل جامعة تروي الأمريكية، وجامعة ميجيل الكندية، ومعهد ين يانغ السنغافوري، والمعهد الملكي السويدي على سبيل المثال لا الحصر.

أول دفعة

وحول إلغاء فترة قبول الترمين، قال د. عسيري: إنه تم افتتاح العديد من المباني الجديدة والتي ساعدت القطاع على تقديم رسالته التعليمية بشكل أفضل وقبول العدد السنوي المستهدف في الفصل الدراسي الاول، وهذا القرار لم يؤثر على العدد المستهدف السنوي؛ نظرا لقبول نفس العدد مرة واحدة سنوية بدلا من مرتين ونسعى الى رفع عدد المقبولين تدريجيا، واشار الى ان التعاون مع الشركات الصناعية شيء أساسي للتوافق مع متطلبات الصناعة وسوق العمل، وفي هذا الصدد سيتم العام المقبل افتتاح بعض التخصصات التي تخدم سوق العمل وهناك حاجة حقيقية لها، فعلى سبيل المثال تمت الموافقة على افتتاح تخصص الصيانة تحت الماء بالمعهد التقني والذي سيستقبل أول دفعة في الفصل الدراسي الاول من العام الدراسي المقبل، وترفيع تخصصين إداريين من مستوى الدبلوم إلى البكالوريوس وايضا افتتاح تخصصين جديدين في الكلية الجامعية العام المقبل سيتم الاعلان عنهما حال انتهاء الاجراءات المطلوبة وفقاً لصحيفة اليوم.

034b29be35517536af0411ca1f015913    d0e14ef692f156adb0a5662c0b8f87d5

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>