كلية الدراسات العليا توجه مخرجاتها لمواكبة سوق العمل

كلية الدراسات العليا توجه مخرجاتها لمواكبة سوق العمل

التعليم السعودي – متابعات : وجهت كلية الدراسات العليا التربوية بجامعة الملك عبدالعزيز مخرجاتها الأكاديمية لتحقيق الريادة والتميز المهني والتنموي على المستوى المحلي والعالمي، وذلك في إطار الوفاء بمتطلبات سوق العمل في جميع البرامج التي تقدمها، والإسهام في بناء مجتمع المعرفة من خلال إعداد الباحثين القادرين على توظيفها في حل المشكلات التربوية القائمة، والإسهام في تشكيل مجتمعات التعلم.

وأكد عميد كلية الدراسات العليا التربوية، الدكتور سعيد بن أحمد الأفندي، على مضي الكلية ووفق خطتها الاستراتيجية على تدعيم الشراكات المجتمعية، من خلال إعداد جيل من الباحثين التربويين في مختلف التخصصات التربوية، وفقًا لاحتياجات المجتمع السعودي التربوية والتعليمية، وبما يواكب المعايير العالمية، وتوجهات البحث العلمي التربوي واستثمار نتائجه لخدمة قضايا الوطن التربوية ونشر الفكر التربوي المتقدم والممارسات التعليمية العصرية ، وفق آليات حديثة ومتطورة داخل المجتمع السعودي.

وأشار إلى حصد كلية الدراسات العليا التربوية التي تم افتتاحها 26 / 10 / 1439هـ ، الاعتماد الأكاديمي البرامجي على المستوى الدولي من هيئة اليونسكوU NDP، كما تحقق الكلية من خلال تخصصاتها رؤية جامعة الملك عبدالعزيز كصرح متميز للدراسات العليا التربوية، مضيفاً أن الكلية تؤمن بضرورة سعيها لمواكبة التطورات التقنية الحديثة التي تسهم في تحسين آلية العمل وإنجاز المهام، وتبسيط الإجراءات، والتحول إلى بيئة التعلم الإلكترونية وفق توجيهات الإدارة العليا بالجامعة وفقاً لصحيفة المدينة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)