مبادرات وطنية للحماية الإسعافية بالمدارس

مبادرات وطنية للحماية الإسعافية بالمدارس

مدونة التعليم السعودي – متابعات : تسعى العديد من إدارات الشؤون الصحية في المناطق إلى إطلاق مبادرات وطنية بمدارس البنين والبنات، بهدف تدريب الكوادر التعليمية على التعامل مع الإصابات، وتقديم الإسعافات الأولية.

وكشف مساعد مدير الشؤون الصحية للأزمات والكوارث في الأحساء نظمي الشريدي، تبني مركز إدارة الأزمات والكوارث الصحية، مبادرة «مسعف في كل مدرسة»، وتهدف إلى تدريب الكوادر التعليمية على التعامل مع الإصابات، وتقديم الإسعافات الأولية، والتبليغ والتواصل مع الجهات الحكومية ذات العلاقة أثناء حدوث أي إصابة أو حدث داخل المنشآت التعليمية.

رخصة عامين

وأوضح الشريدي، أن المبادرة، تستهدف 30 % من إجمالي مدارس البنين والبنات في المحافظة، كمرحلة أولى بواقع «300 متدرب ومتدربة»، موزعين على جميع قطاعات التعليم، وفق معيار المدرسة الأكثر إصابات مع مراعاة التدريب على الإصابات بشكل عام، والإصابات الخاصة بالمدرسة لتقديم الخدمة الإسعافية للمصابين، وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة للتعليم في المحافظة، والمستهدف في المبادرة الطاقم الإداري في المدرسة، بواقع اثنين من كل مدرسة، وكل مسعف يحصل على رخصة معتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية للبرنامج، ومدة الرخصة عامين قابلة للتجديد، وتتولى الشؤون الصحية توفير حقيبة إسعافية متكاملة في كل مدرسة، لافتًا إلى أن في الأحساء نحو 5 مراكز إسعافية، موزعة على الجفر، العيون، المبرز، الهفوف، وحرض، بإجمالي 70 فرقة إسعافية، مجهزة بأعلى التجهيزات.

وأضاف الشريدي، أن الخطوات التنفيذية للمبادرة، تتمثل في حصر الأخطار والإصابات التي حدثت في الفترة الماضية، وكذلك الأحداث والإصابات الأكثر عرضة والمتوقعة، وتحديد المادة العملية المقدمة للمسعفين من الكادر التعليمي.

الأخطار الطبيعية

إعصار، زوابع، عاصفة رعدية شديدة، تساقط الثلوج، صقيع، عاصفة ثلجية، زلازل، موجات المد والجزر، درجات الحرارة المتطرفة، جفاف، الفيضانات والسيول.

المخاطر التكنولوجية

انقطاع الكهرباء، إخفاق المولد، إخفاق المحول، نقص الوقود، فشل الغازات الطبيعية، فشل المياه، فشل الصرف الصحي، فشل الغلايات، فشل إنذار الحريق، فشل الاتصالات.

المخاطر البشرية

إصابات الحوادث الجماعية، الإصابات الطبية أو العدوى الجماعية، اختطاف الأطفال، احتجاز الرهائن، مخاطر العمل، الأعمال الجنائية.

المواد الخطرة

المواد الخطرة الجماعية، حوادث المواد الخطرة الصغيرة، التعرض للمواد الكيميائية الخارجية، الانسكابات الداخلية الصغيرة والمتوسطة الحجم، التعرض الإشعاعي الداخلي، التعرض الإشعاعي الخارجي وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)