مختصون للأسر: نظموا الوقت.. وجنبوا الأبناء الحشو

مختصون للأسر: نظموا الوقت.. وجنبوا الأبناء الحشو

التعليم السعودي : أكد تربويون ومختصون نفسيون، أن الأجواء النفسية التي يعيشها الطلاب والطالبات وأسرهم بتقديم الاختبارات وإزاحتها من أجواء رمضان، كفيلة بوزن المعادلة في كيفية إدارة الوقت في المرحلة القادمة، لأن المهم في الدراسة هو التركيز، وليست العبرة في كم الساعات بقدر معدل التركيز.

ووضع مقدم البرامج التربوية والتطويرية والباحث في المجالات الأسرية سلطان العثيم ما اعتبره خريطة طريق للعبور السهل في المرحلة القادمة، وقال «يجب الاهتمام بالمهم في المقررات، لأنه حتما سيأتي منها الاختبار، والتركيز العالي مطلوب منذ اليوم الأول واستثناء إجازة نهاية الأسبوع خلال الأيام القادمة لتحويلها إلى مذاكرة إضافية»، داعيا أولياء الأمور والمعلمين إلى تبني إرسال رسائل الاطمئنان لأبنائهم لأنها الحافز لهم على تخطي أي توقيت.

واعتبر رئيس الخدمة الاجتماعية في مركز التأهيل النفسي بالقصيم غانم اليوسف أن تنظيم الوقت مطلوب من الأسر والأبناء لاختصار المسافة وعدم تشتيت الجهود في مذاكرة ما يسمى بالحشو.

وأشارت مستشار تطوير وتدريب نوال الزهراني إلى أن الأسر حتما ستعد خططا بديلة، وهنا ستجد الحل في كيفية تدارك قصر الأيام المتبقية للاختبارات.

وبين المستشار الأسري عماد الحمداني أن «الأسلوب الصحيح أن تكون هناك فترات بينية يتم فيها جلوس الأسرة مع أبنائهم للتخفيف من حدة المذاكرة» وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)