مدير جامعة الحدود الشمالية: اليوم الوطني ذكرى مسيرة العمل الوطني التي رسمها الملك عبدالعزيز في ملحمة تاريخية كبيرة

مدير جامعة الحدود الشمالية: اليوم الوطني ذكرى مسيرة العمل الوطني التي رسمها الملك عبدالعزيز في ملحمة تاريخية كبيرة

التعليم السعودي – واس :أوضح معالي مدير جامعة الحدود الشمالية الدكتور سعيد بن عمر آل عمر، أن الاحتفال باليوم الوطني للمملكة، هو احتفال بمسيرة مباركة قادها الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – تغمده الله بواسع رحمته – حينما أعلن توحيد هذه البلاد، وأرسى لها دعائم الأمن والاستقرار ، لتمضي الأمة من بعده على نهجه وخطاه، حتى عهدنا الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -.
وقال معاليه في تصريح لوكالة الأنباء السعودية بهذه المناسبة، بكل فخرٍ واعتزاز بدأت المسيرة، وعُقِد العزم، بهمة عالية وعزيمة صادقة، وبقيادة حكيمة مستنيرة من قبل الملك عبدالعزيز – رحمه الله – لتوحيد المملكة، فتحدى من خلالها الصعاب لجمع شتات الأمة، وتوحيدهم تحت كلمة الحق، ليصبح الجميع أسرة واحدة مترابطة، متأصلة الجذور والمنابت، بطيب أخلاقهم وكريم أفعالهم وصدق نواياهم، سعياً نحو مستقبل مشرق مزدهر بالخير والعطاء والعلم والنماء.
وأفاد أن الجميع في هذا اليوم يستعيدون ذكرى مسيرة العمل الوطني التي رسمها الملك عبدالعزيز في ملحمة تاريخية كبيرة، كما يستذكرون محطات المجد والبناء، وشموع العز والعلياء التي أرستها القيادة الرشيدة على مدى السنين، لتظهر إنجازاتها بهذا المشروع الحضاري المتميز (المملكة العربية السعودية) التي سطعت شمسها بفضل الله تعالى في العالم، لتكون نبراساً يسترشد به السائلون ويطمح إليه الساعون إلى طلب الرزق من مختلف أصقاع العالم.
ولفت معاليه إلى أن هذا اليوم، يجدد لنا ذكرى التحولات الكبيرة التي مرت بها البلاد منذ عهد الملك المؤسس حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود -يحفظه الله- حيث تشهد المملكة كل عام نهضة جديدة شملت القطاعات التنموية والخدميّة كافة، منها التعليمية و الاقتصادية والاجتماعية.
وأضاف مدير جامعة الحدود الشمالية أن القيادة الرشيدة أدركت بفكرها الواعي أن عملية التنمية البشرية هي حجر الزاوية في التنمية المستدامة للبلاد، بل وأساس النهضة والتطور الاقتصادي والاجتماعي والحضاري، فعملت على تعزيز الاستثمار فـي رأس المال البشري، فقدمت دعمها الدائم لحركة التعليم العام والتعليم العالي، وشيدت المدارس والجامعات، وتوسعت في تطوير أدوات البحث العلمي في شتى المجالات، وتأهيل القوى العاملة الوطنية على أعلى مستوى.
وأكد أن التعليم بشكل عام والتعليم العالي على وجه الخصوص، حظي بدعم ورعاية خاصة من قبل خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – حيث تصدر التعليم بمؤسساته ومناهجه المكانة الأعلى والمنزلة الأسمى على مستوى الميزانيات التي ترصد له سنويًا، وخير دليل على ذلك حجم المشروعات والانجازات والتطورات التي تتم على أرض جامعة الحدود الشمالية، ومدنها الجامعية في مدينة عرعر، ومحافظتي رفحاء، وطريف.
وفي ختام تصريحه، رفع معالي مدير جامعة الحدود الشمالية، أكف الضراعة للمولى عز وجل أن يحفظ لنا حكومتنا الرشيدة، في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو النائب الثاني – حفظهم الله – وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان والرخاء.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)