مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية يعقد لقاءه التشاوري الثاني

مركز الملك عبدالله لخدمة اللغة العربية يعقد لقاءه التشاوري الثاني

التعليم السعودي :نظّم مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية اليوم ، اللقاء التشاوري الثاني لعمداء كليات اللغة العربية ، ومعاهد تعليمها ، ورؤساء أقسامها في الجامعات السعوديه ، برعاية معالي وزير التعليم العالي المشرف العام على مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية الدكتور خالد بن محمد العنقري .
وناقش اللقاء المسيرة السابقة لمؤسسات تعليم اللغة العربية في التعليم العالي في السعودية ، والسعي إلى إيجاد البيئة الملائمة لتطوير تعليم اللغة العربية ونشرها، بالإضافة الى بحث الأوجه المناسبة لتقديم الخدمات ذات العلاقة باللغة العربية للأفراد والمؤسسات ، والهيئات الحكومية.، من خلال أربع جلسات قدمت فيها عدد من أوراق العمل، وجلسة مسائية للنقاش المفتوح.
وأوضح الأمين العام للمركز الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي أن اللقاء التشاوري الثاني، تشرف برعاية ومتابعة معالي وزير التعليم العالي ومعالي نائبه، إضافة إلى مشاركة نوعية من مؤسسات رائدة في مجال التعليم.
وبين أن المركز استعرض في الجلسة الأولى من اللقاء مشروع “قاعدة بيانات مؤسسات اللغة العربية في التعليم العالي في المملكة العربية السعودية (بناء1)” في صيغته التجريبية، الذي جاء ضمن توصيات اللقاء التشاوري الأول، مطالباً جميع مؤسسات اللغة العربية في التعليم العالي في السعودية أهمية تزويد المركز ببياناتها لإدراجها في قاعدة البيانات التي تعد اللبنة الأولى في مشروعات قواعد البيانات المحلية والدولية التي يعمل المركز عليها.
وقدمت ثلاث مؤسسات رائدة للتعليم وهي: المركز الوطني للقياس والتقويم، والهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي، وشركة تطوير للخدمات التعليمية ، خلال جلسات خصصت لها، خططها في تفعيل اللغة العربية ، بهدف التشاور والتنسيق بين المؤسسات المتنوعة ذات الهدف المشترك في خدمة اللغة العربية ، إذ خصص المركز ثلاث جلسات من اللقاء لهذه الجهات.
وشارك في الجلسة الثانية من اللقاء مدير وحدة التخصصات الشرعية والعربية بالهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي الدكتور عايض الشهراني بورقة عنوانها “مشروع المعايير الأكاديمية لمحتوى برامج اللغة العربية في مؤسسات التعليم العالي”، وفي الجلسة الثالثة شارك نائب رئيس مركز قياس للقياس والتقويم الدكتور عبدالله القاطعي بورقة عن “اختبار اللغة العربية لأبنائها”.
وتواصلت المشاركات في الجلسة الرابعة ، حين قدّم مدير مشروع تطوير تعليم اللغة العربية في مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدكتور صالح العصيمي ورقة عمل لتطوير التعليم العام ، كما شارك مستشار المشروع الأستاذ عبدالعزيز التميمي بورقة عن “مشروع تطوير تعليم اللغة العربية في مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام”.
ويهدف اللقاء الذي شارك فيه أكثر من 50 أكاديمياً، إلى العمل على التكامل في مسار التعليم والبحث العلمي المتخصص باللغة العربية في الكليات والأقسام.
تجدر الإشارة إلى أن المركز سيطلق قاعدة بيانات مؤسسات اللغة العربية في التعليم العالي في السعودية (بناء1) خلال الفترة القادمة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)