مسؤولون بجامعة حائل يستنكرون العمل الإرهابي بعسير

مسؤولون بجامعة حائل يستنكرون العمل الإرهابي بعسير

التعليم السعودي : استنكر عدد من المسؤولين بـجامعة حائل التفجير الإرهابي الآثم الذي استهدف المصلين بمسجد قوات الطوارئ الخاصة في مدينة أبها بمنطقة عسير يوم الخميس الماضي، ، مشيرين إلى أن هذا الجرم لا يقره دين ولا عقل ولا منطق.
ورفع معالي مدير جامعة حائل الدكتور خليل بن إبراهيم البراهيم أحر التعازي لولاة الأمر وذوي الضحايا والشعب السعودي في هذا المصاب، مؤكداً أهمية دور مؤسسات التعليم والجامعية في مواجهة هذا الفكر الضال ، مشيراً إلى أن الجامعات شريكة في الحفاظ على الأمن الوطني وعليها واجب في تقديم الدراسات والبحوث العلمية بقضايا الأمن.
وأشار الدكتور البراهيم إلى أن دعم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية لكرسي محمد بن نايف للدراسات الأمنية، الذي تحتضنه جامعة حائل يسهم في تحصين الشباب فكريًا ونفسيًا وعلميًا ، مؤكداً أن المجتمع السعودي سيظل دائمًا وبحمد الله يرفع راية التماسك والتلاحم الوطني مهما حاول الخوارج المفسدون شق صف اللحمة الوطنية بين أبناء هذا الوطن المؤسس على مبادئ العقيدة الإسلامية السمحة.
من جانبه قال وكيل الجامعة للتطوير الأكاديمي وخدمة المجتمع الدكتور راشد الحمالي :” إن ما حدث في مسجد قوات الطوارئ في أبها عمل إجرامي آثم تجاوز كل حدود الإنسانية ولم يراعِ فيه منفذ هذه الجريمة النكراء حرمة المساجد والدماء المعصومة “.
وأكد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عبدالله الدوسري، بدوره أهمية التصدر لخطر الجماعات الإرهابية من خلال المؤسسات التعليمية وخطباء المساجد ورجال الإعلام والثقافة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)