مشكلة التربية تتمثل في عجز 7 آلاف

مشكلة التربية تتمثل في عجز 7 آلاف

التعليم السعودي : أعدت وزارة التربية والتعليم تقريرا أفادت فيه عن وجود عجز في مدارس التعليم العام للبنين حاليا هذا العجز يتمثل في أكثر من 7 آلاف معلم، مما يفسر اتجاه وزارة التربية والتعليم إلى إغلاق المدارس المشتملة على 50 طالبا فأقل.
ووفق التقرير الذي أعدته الوزارة فإن العجز يتركز على 3 تخصصات هي: الرياضيات للمرحلتين المتوسطة والثانوية بنحو 2378 معلما، وللمرحلة الابتدائية بنحو 1745 معلما، ومادة التربية البدنية بنحو 1697 معلما، والتربية الفنيّة بنحو 1203 معلمين.
بينما أفاد فهد الحماد وكيل وزارة التربية والتعليم لشؤون المباني أن الوزارة تسعى للتخلص من مبان لأقل من 50 طالبا إذ سيتم اللجوء لخيار بناء مجمعات تعليمية ليجـمع فـيها أكـبر عدد مـن المـدارس.
رغم قرب انتهاء العام الدراسي، تعاني مدارس التعليم العام “بنين” حاليا عجزا يتمثل في أكثر من 7 آلاف معلم في 3 تخصصات أساسية هي “الرياضيات، التربية الفنيّة، التربية البدنية”، وذلك بجميع المراحل الدراسية. ولم تستطع وزارة التربية والتعليم سد العجز، رغم أنه يقع ضمن احتياجها الذي قدرته للعام الدراسي الجاري.
هذا وتجري “التربية” حاليا تحركات واسعة لاحتواء المشكلة، والبحث عن حلول لتلافيها في الأعوام الدراسية المقبلة، وأنها تبحث مدى إمكانية الاستفادة من خريجي كليات المعلمين لتدريس المراحل الدراسية الثلاث بدلا من المرحلة الابتدائية فقط، إضافة إلى البحث في كيفية التوسع في التخصصات التي تسجل “التربية” فيها سنويا عجزا في معلميها.
وحول التخصصات التي سجلت عجزا في أعداد معلميها هذا العام، كشف تقرير حديث أن مادة الرياضيات للمرحلتين المتوسطة والثانوية تصدرت قائمة العجز بنحو 2378 معلما، تليها مادة الرياضيات بالمرحلة الابتدائية بنحو 1745 معلما ثم مادة التربية البدنية بعجز قدره 1697 معلما وأخيرًا مادة التربية الفنيّة بعجز 1203 معلمين.
إلى ذلك، توقع عميد كلية المعلمين بجامعة الملك سعود بالرياض الدكتور علي بن عبدالله العفنان في تصريح له أن تواجه “التربية” شحا في المعلمين “بنين” المُعدين للتدريس, ولاسيما في المرحلة الابتدائية على وجه الخصوص خلال الأعوام الخمسة المقبلة، معللا ذلك بهيكلة كليات المعلمين وضمها للجامعات، مما انعكس سلبا على وفرة وتأمين احتياج “التربية” من المعلمين المعدين لتدريس المرحلة الابتدائية على وجه الخصوص.
وبين العفنان أنه بالإمكان تنفيذ برامج فصلية أو سنوية لخريجي التخصصات الذين لم يجدوا فرصهم في التعيين لعدم الحاجة لتخصصاتهم حاليا، وتأهيلهم ليصبحوا جاهزين لتدريس المراحل التي تجد “التربية” حاجة لسد العجز فيها، مستشهدا بنجاح فكرة الدبلوم التأهيلي لخريجي تخصص الرياضيات الذي نفذته كلية المعلمين بالرياض خلال العامين الماضيين، وتم احتواء خريجيه بسد العجز في مادة الرياضيات للمرحلة المتوسطة، بعد نجاح الفكرة من خلال ما تم جمعه من تقارير المشرفين والزيارات الميدانية لطلاب الدبلوم أثناء التطبيق الميداني.
ولم يستبعد العفنان أن يأتي عام دراسي تعود فيه وزارة التربية والتعليم للتعاقد مع معلمين من خارج المملكة، بسبب إغفال مؤسسات إعداد المعلم القيام بإعداد معلمين متخصصين للمراحل الدراسية خصوصا المرحلة الابتدائية.
وطرح العفنان مقترحا وصفه بـ”الأمثل” لتجاوز الفجوة بين وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي المتمثلة في قضية “المواءمة” بين مخرجات الجامعات وحاجة الميدان التربوي من المعلمين، بأن تصبح الوزارتان تحت مظلة وزارة واحدة لضمان توحيد الجهود وحل المشكلات المتعلقة بالإعداد والاحتياج بقطاع التربية والتعليم وسوق العمل، ضمن إطار واحد وعمل مشترك تحت إشراف مسؤول واحد، كما هو معمول به في كثير من الدول، مستشهدا بنجاح مشروع دمج تعليم ” البنين والبنات” تحت مظلة وزارة واحدة مما حقق الكثير من الإيجابيات، وحل الكثير من السلبيات المتعلقة بوزارة التربية والتعليم.

 

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    حلم مقتول

      خريج تربية بدنية جامعة الملك سعود .,
      عاطل عن العمل سنتين
      السبب قياس ..

      لماذا وضع إختبار القياس للمعلمين ؟
      هل لعدم الثقه في الدكاتره الذين منحوا هذا المعلم الدرجات ؟
      أم وضع لعرقلة المعلمين لكي لايطالبوا بحقهم في الوظائف التعليمية؟
      ولماذا لا يكون هناك حق للمعلم او الطالب في الإطلاع على ورقة إجابته لكي يعرف أخطائه التي وقع فيها لكي يتجنبها في المستقبل ؟
      والسؤال الأهم هو:
      لماذا إختبار القياس مرة واحده في السنه؟
      لماذا لايكون هناك أكثر من إختبار في السنه لكي لا تضيع من عمر المعلم سنه كامله وهو ينتضر هذا الإختبار؟

      أتمنى أن يرد على أسألتي أحد مسئولي قياس لكي يبين لنا ماهو( الهدف من وضع هذا الإختبار ؟ ولماذا وضع مرة واحده في السنه ؟ ولماذا يكون الإختبار بمقابل مادي ؟ ومن المستفيد من هذا الإختبار؟
      ..
      اختبار السنة الماضية في قياس 48 اختبار السنة هذي 49 اغلب الناس باقي لهم درجه درجتين .. للمعلومية في اسئلة نجاوب عليها ونفرح ولكن لاترصد الاسئلة هذي تقيس مقياس التخمين او تقيس نسبة اي شي هم يقرونه.. لماذا التلاعب واللف والدوران حسبي الله ونعم الوكيل .. لماذا تقتلون الحماس والروح الذي لدينا ..
      يوجد عجز لا احد ينكره ,وفي اختبار قياس لايوجد اي سؤال يقيس تخصصي التربية البدنية..ليش الظلم ..انا ادرس في شي وتختبرني في شي ثاني … يارب انك تزينها
      . لازال يوجد أمل..

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)