مصادر: “التربية” تسعى للتعاقد مع الخريجات بدءًا من العام القادم

التعليم السعودي : توقعت مصادر “سبق” أن تعيد وزارة التربية والتعليم فتح نظام التعاقد مع الخريجات الجدد، كمعلمات بديلات، كما كان معمولاً به في الأعوام السابقة.

وأوضحت المصادر أن وزارة التربية كانت قد طلبت إحصائيات من إدارات التربية والتعليم، من حيث أعداد الإجازات بجميع أنواعها، “إجازات الأمومة” و “رعاية المولود” و”الاستثنائية”، ومرئيات تلك الإدارات والمعوقات التي ظهرت إثر توقف نظام التعاقد خلال العامين الماضيين.
وقد تم رفع جميع المقترحات لوزير التربية والتعليم لرفعها للمقام السامي لأخذ الموافقة على إعادة فتح نظام التعاقد مع الخريجات من جديد، ورجحت المصادر أن يتم اعتماد فتح باب التعاقد مع الخريجات، بدءًا من العام الدراسي القادم 1434/1435 هـ.
وشددت وزارة التربية والتعليم في تعميم عاجل لإدارات التربية على إلزام جميع المرشحات والمعينات الجدد للوظائف التعليمية لهذا العام بإبراز بطاقة الهوية الوطنية أو جواز السفر كإثبات رسمي للمرشحة لدخول المقابلة الشخصية، وذلك من أجل تحري الدقة للتأكد من هوية المتقدمات لإجراء المقابلة.
وكشفت مصادر “سبق”  أن الوزارة اكتشفت خلال العام الماضي أكثر من 37 حالة لخريجات، تم تعيينهن معلمات ولديهن إعاقة تمنع التحاقهن بالوظائف التعليمية، وبعد أن استفسرت الوزارة من خلال تلك الإدارات التعليمية التي بها تلك الحالات، أوضحت الإدارات أن تلك الحالات لم تمر على اللجنة أثناء المقابلات الشخصية، ما قد يؤكد أنهن لم يدخلن المقابلة الشخصية، بل دخل نيابة عنهن خريجات أخريات، وهو ما دفع الوزارة إلى إلزام المرشحات بإبراز الهوية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)