مصالح ثنائية تجمع بين شركة “أرامكو” والصين

مصالح ثنائية تجمع بين شركة “أرامكو” والصين

التعليم السعودي : أكد الرئيس التنفيذي لشركة النفط السعودية “أرامكو،” خالد الفالح، أن العلاقات التي تجمعنا بالصين هي علاقات ثنائية ومصالح مشتركة، باعتبار أن الصين تعتبر من أكبر المستوردين للطاقة في العالم.
وأضاف الفالح في مقابلة مع CNN، ” العلاقات الثنائية والمصالح المشتركة التي تجمعنا مع الصين قائمة على حاجتهم لنا للتزود بالطاقة، تماما في الوقت الذي نحن بحاجة لهم.”
وأشار الفالح إلى أن “هناك تعطش كبير للطاقة في العالم، والوسيلة الوحيدة لمواجهة هذا التعطش تتم من خلال توفير الطاقة الأزمة لسد هذه الحاجات.”
تأتي هذه التصريحات عقب توقيع الحكومة الصينية على صفقة استيراد النفط الخام مع المملكة العربية السعودية بمعدلات تصل إلى 400 ألف برميل يوميا بحلول العام 2014.
واضطرت العديد من الدول الآسيوية التي كانت تعتمد على النفط الإيراني بشكل أساسي إلى البحث عن مصادر أخرى في الوقت الذي ترتفع فيه الضغوطات والعقوبات المفروضة على إيران وعلى رأسها منع استيراد الموارد النفطية.
وأقدمت الدول النفطية على فتح أسواقها للدول الساعية لتعويض النقص في إمداداتها النفطية، وعلى رأسها الدول الخليجية.
ووقعت الإمارات العربية المتحدة، صفقة قيمتها ملياري دولار مع شركة النفط الوطنية المملوكة من قبل حكومة جنوب كوريا، تمنح الشركة فرصة إنتاج وتطوير ثلاث حقول نفطية، بسعة تبلغ 40 ألف برميل يوميا بحلول العام 2014.
ومع عدم اتضاح حل للملف الإيراني في المستقبل القريب، تتطلع دول الخليج لفتح أسواقها أمام الدول الآسيوية لتغطية النقص في الإمدادات الإيرانية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)