“مطعم الصرصور” بالطائف يفتح أبوابه قبل مرور يوم على إغلاقه

“مطعم الصرصور” بالطائف يفتح أبوابه قبل مرور يوم على إغلاقه

التعليم السعودي – متابعات – : أعاد عمال يمنيون فتح مطعم شهير، يقدِّم أكلات شعبية، مثل السليق والمضغوط والعصيدة، على طريق جنوب محافظة الطائف، بعد أقل من 24 ساعة من إغلاقه، بعد أن كشف مواطن أمس الأول عن صرصور مطبوخ داخل وجبة كبدة حصل عليها من المطعم.
وقد استغرب مواطنون أن يعود المطعم المخالف للعمل خلال إجازة نهاية الأسبوع قبل تحديد الغرامة، مطالبين بتشديد العقوبة وتغليظها على المطعم.
وكانت بلدية الجنوب الفرعية قد تلقت بلاغاً من مواطن، وباشرت الحالة، وأغلقت المطعم بانتظار تطبيق العقوبات والغرامة المالية بحقه، بعد أن ضبطت العديد من المخالفات، الذي كانت تديره عمالة يمنية تفتقر للاشتراطات الصحية.
وكان المواطن ياسر زويد الربيعي قد تناول وجبة الفطور داخل المطعم المشهور، الذي يفد إليه الكثير من الزبائن، وخصوصاً في فترة الليل، ويقع على طريق الجنوب.
وكانت الوجبة “كبدة”، وقد طلب وجبتين، إحداهما لأسرته بمنزله، وعند تناول الأسرة الوجبتين وجدت صرصاراً مطبوخاً مع الكبدة، وعثروا على أرجل صرصور في صحن الوجبة الثانية.
وعلى الفور تحفَّظ المواطن على الوجبتين، واتجه بها لبلدية جنوب الطائف الفرعية، التي توجَّه منسوبوها للمطعم المعني ظُهْر أمس، ووجدوا أن أعشاش العنكبوت تتكاثر على قدور الطبخ والثلاجات، بخلاف افتقار المطعم لشروط الصحة العامة؛ حيث كانت فتحة التصريف الخاصة بالمجاري مكشوفة وقريبة من مواقع الطبخ.
تمت مصادرة كمية من الكبدة لحين إغلاق المطعم، على أن يراجع مالكه مقر البلدية لتطبيق العقوبة والغرامة النظامية.
وذكرت – مصادر صحفية – أن بلاغات عدة وردت للبلدية الفرعية في أوقات سابقة عن المطعم ذاته قبل قضية الصرصور.
وطالب الكثيرون ممن شهدوا الواقعة بتطبيق العقوبة النظامية بحق المطعم دون تهاون، والتشهير به؛ حتى يكون عبرة لغيره من المطاعم الأخرى التي قد تتدنى لمستواه؛ ما قد ينذر بحالات تسمم في حال إهمالها وعدم مراقبتها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)