معالي وزير الثقافة والإعلام يرعى اللقاء السنوي الثاني لأمناء المكتبات العامة في المملكة

معالي وزير الثقافة والإعلام يرعى اللقاء السنوي الثاني لأمناء المكتبات العامة في المملكة

التعليم السعودي :رعى معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة اليوم اللقاء السنوي الثاني لأمناء المكتبات العامة في المملكة الذي تنظمه وكالة الوزارة للشؤون الثقافية وذلك بمقر المكتبة العامة بجدة.
وقد أقيم حفل خطابي بهذه المناسبة بدأ بالقرآن الكريم, ثم شاهد معاليه والحضور عرضًا مرئيًا لأنشطة بعض المكتبات العامة من مختلف مناطق المملكة .
بعد ذلك ألقى معالي وزير الثقافة والإعلام كلمة قال فيها “الحمد الله رب العالمين القائل في محكم التنزيل ” اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الإنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الإنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5) , والصلاة والسلام على نبي الهدى ومعلم البشرية وأفضل الخلق فصاحة وعلما وبيانا سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين .
واستشهد معاليه بقول شاعر العرب الكبير المتنبي : أعز مكان في الدنا سرج سابح و خير جليس في الزمان كتاب, وقول الشاعر السعودي طاهر الزمخشري : يا بلادي حزت أعلى مرتبة.. يوم أن شيدت صرح المكتبة.
وأضاف معاليه ” فاذا كانت الأمم تفتخر بمنجزاتها الحضارية والتاريخية , فهي في البدء تفتخر بمكتباتها ومنجزاتها الثقافية والعلمية , ولهذا كثفت الدول المتقدمة جهودها على المكتبات وأنشأت صروحاً ومبان ضخمة وبنية تحتية متكاملة من اجل المكتبات , ذلك لانهم عرفوا اهميتها ومكانتها في حضارات الشعوب وتاريخها .
وقال معالي وزير الثقافة والإعلام ” ولعل الزمن يعيدنا إلى مكتبة تاريخية كان لها الأثر الكبير في بدء النهضة الحديثة لبلادنا ومن ذلك ” مكتبة المسجد الحرام ومكتبة المسجد النبوي ” وبعض المكتبات المرادفة لهاتين المكتبتين إضافة الى المكتبات الخاصة التى اعتنى بها أصحابها العلماء والأدباء والمثقفين , وكانت لها أدوار بارزة في النهضة العلمية والثقافية في المملكة ,ثم أنشئت بعد ذلك مكتبة الملك فهد الوطنية لتكون ملجأ للعلماء والباحثين وملتقى للمثقفين والأدباء والمهتمين وسجلاً لماضي وحاضر ومستقبل العلوم والمعارف والثقافة في المملكة إضافة الى مكتبة الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني .
وقال معاليه “ومن هنا تأتي رغبة وزارة الثقافة والإعلام بتطوير المكتبات التابعة للوزارة والإهتمام بها وبالمسؤولين عليها وتنظيم دورات وملتقيات وورش عمل متخصصة في إدارة المكتبات , ومن ذلك هذا الملتقى الذي يضم نخبة من المتخصصين في المكتبات من جامعة الملك عبدالعزيز ,وجامعة أم القرى ,ومن المختصين في المكتبات التابعة لبعض الجهات الحكومية وكذلك من وزارة الثقافة والإعلام” .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)