معلمون يتطوعون لشرح الدروس عبر البوابة الرقمية رغم التعليق

معلمون يتطوعون لشرح الدروس عبر البوابة الرقمية رغم التعليق

التعليم السعودي – متابعات : رغم تعليق الدراسة في عدد من المناطق والمحافظات أمس بسبب الأمطار، بادر معلمون ومعلمات بالاستمرار في شرح الدروس لطلابهم إلكترونيا، من خلال «بوابة المستقبل»، وهي بوابة إلكترونية تتبع لوزارة التعليم تم تطبيقها في مدارس مختارة في عدد من المناطق، يقدم من خلالها المعلم والمعلمة الدروس «عن بعد» حيث يستطيع الطلاب والطالبات الدخول عبر البوابة الرقمية ومشاهدة شروحات معلميهم بطريقة تفاعلية مباشرة.

4 أوقات
بادر معلمون ومعلمات بإعلان استمرارهم في شرح الدروس منذ الصباح الباكر أمس، من خلال إرسال الرسائل لطلابهم وطالباتهم تطلب منهم الدخول للبوابة واختيار الأوقات المناسبة للدروس، حيث حرص بعض المعلمين والمعلمات على وضع 4 أوقات مختلفة للشروحات، تبدأ منذ الصباح وتنتهي مساء، وذلك لإتاحة الفرصة لطلابهم وطالباتهم باختيار الأوقات التي تناسبهم.
وتعتبر هذه المبادرة فردية، من بعض المدارس ومعلميها دون أن يكون هناك توجيه إلزامي بإلقائهم لهذه الدروس، حيث كانوا يتمتعون بإجازة رسمية بسبب تعليق الدراسة، لكن حرصهم على استمرار عملهم وإفادة طلابهم وطالباتهم دفعهم لهذه المبادرة، حيث يستطيع الطالب الدخول من منزله على موقع البوابة ويتفاعل مع الدرس الملقى من معلميه، الذين بدورهم يستطيعون تسجيل الحضور ومتابعة الطلاب ومناقشتهم وشرح الدرس وكأنهم متواجدون داخل المدرسة.

تطوير التعليم
يذكر أن مشروع بوابة المستقبل هو أحد مشاريع تطوير التعليم الذي تشرف عليه وزارة التعليم، ويهدف إلى تغییر النمط التقلیدي للتعلیم وإیجاد بیئة تعلیمیة ممتعة، مع التفاعل الإیجابي بین الطلاب والمعلمین، والاستفادة من إقبال الطلاب على التقنیات الحدیثة وتوجیههم للاستخدام الإیجابي لمنتجات التقنیة، كما يهدف إلى التحول إلى بيئة تعليمية إلكترونية والتخلص من أعباء البيئة الورقية التقليدية، وتوسیع عملیات التعلیم والتعلم، إلى خارج نطاق الفصل الدراسي والبیئة المدرسیة، وتمكین الطالب من المهارات الشخصیة، التي تجعله أکثر جاهزیة للدراسات الجامعیة وسوق العمل.
وبدأ تطبيق المشروع اعتباراً من 2017 في 150 مدرسة في ثلاث مناطق تعليمية كمرحلة أولى، وتم تطبيقه في 1500 مدرسة خلال العام الجاري في ست مناطق تعليمية، على أن تستكمل المرحلة الثالثة في 2019 ـ 2020 في كل المدارس على مستوى المملكة وفقاً لصحيفة الوطن.

مشروع بوابة المستقبل

  • أحد مشاريع تطوير التعليم
  • يهدف إلى التحول إلى بيئة تعليمية إلكترونية
  • بدأ تطبيق المشروع اعتبارا من 2017 في 150 مدرسة في ثلاث مناطق تعليمية كمرحلة أولى
  • تم تطبيقه في 1500 مدرسة خلال العام الجاري في ست مناطق تعليمية كمرحلة ثانية
  •  تستكمل المرحلة الثالثة في 2019 ـ 2020 في كل مدارس المملكة

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)